وائل كفوري مفتتحاً "أعياد بيروت" و"سِلفي" بالجُملة مع الجميلات (صور وفيديو)

12 تموز 2019 | 00:45

كفوري خلال إحياء مهرجان "أعياد بيروت".







آلاف ملأوا المدرّجات وانتظروا السهرة الحدث في موعدها المنتظر كلّ سنة. للمرة السادسة، احتضن مهرجان أعياد بيروت "ملك الرومانسية" الفنان #وائل_كفوري في انطلاقة برنامجه الفني، تحت رعاية وزارة السياحة اللبنانية وبالتعاون مع وزارة الثقافة، حيث أطلقت لجنة أعياد بيروت النسخة الثامنة من مهرجانها من واجهة بيروت البحرية ليصدح صوت كفوري في حفل حضره نحو خمسة آلاف متفرّج من مختلف المناطق اللبنانية ومن بعض الدول العربية المجاورة.

بالأسود، أطلّ الفنان كفوري على جمهور مهرجان #أعياد_بيروت الذي يعيد الى العاصمة الزخم والنبض، فكان النجم بامتياز على وَقْع التصفيق والتهييص.

صاحب "يا ضلي يا روحي"، قدّم أجمل أغنياته، ونوّع بين القديم والجديد. لم يفته بين الحين والآخر التذمّر من حرارة الطقس، على طريقته في المزاح والاستراحة السريعة بين الأغنيات، من دون أن ينجو من المعجبات اللواتي تهافتن إلى المسرح لتقديم باقات الورود له، فما كان منه أمام الجميلات إلا أن التقط الصور بنفسه لتشهد السهرة على محطات من "السِلفي"... وبالجُملة.

غنّى وائل جديده "استشبهت فيكي" أكثر من مرّة على المسرح، وكان من الواضح سعادته بهذه الليلة، فقد أصبح بينه وبين مسرح أعياد بيروت نوع من التوأمة والتآخي الفني الذي يجعل لغنائه عليه نكهة خاصة مختلفة.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard