رياح عاتية وأمطار في البندقية: سفينة سياحيّة كادت تصدم يختاً

8 تموز 2019 | 19:35

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

سفينة الاستجمام السياحية لحظة مرورها بمحاذاة اليخت (أ ف ب).

تنفّست #البندقية الصعداء اليوم، بعدما تمّ تفادي حادث في اللحظة الأخيرة بين سفينة استجمام سياحية مرّت بمحاذاة يخت.

وكانت سفينة "كوستا ديليتسيوزا" البالغة طولها 300 متر، وتتسّع لنحو 3 آلاف راكب، تخرج من بحيرة البندقية الشاطئية، وسط رياح عاتية وأمطار غزيرة، مدفوعة بقاطرات، وفقا لما يظهر تسجيل مصوّر نشره الفنان والكاتب روبرتو فيروتشي على موقعه الإلكتروني.

وقد انحرفت السفنية بسبب العاصفة على الأرجح نحو يخت كان راسيا قرب ساحة القديس مرقس الشهيرة، وكادت ان تلامسه، ما أثار حالة من الذعر.

وهرع طاقم اليخت البالغ طوله 50 مترا، لكنّه يبدو صغيرا بجانب السفينة، إلى الرصيف، على ما افادت وكالة الأنباء الإيطالية "ايه جي آي".

ونجحت القاطرة الأمامية في إبعاد "كوستا ديليتسيوزا" عن اليخت، وتوجيهها نحو المخرج، من دون التسبّب بأي مشاكل.

وأتت هذه الحادثة بعد نحو خمسة أسابيع من اصطدام سفينة سياحية برصيف مرفأ في البندقية، في حادثة تسببت بإصابة أربعة أشخاص إصابات طفيفة.

وقد أثار هذا الحادث انتقادات لاذعة لسلطات البندقية على كيفية إدارتها هذه البيئة الهشّة التي تتعرّض لتدّفق سياحي كبير يلحق أضرارا جسيمة بها.

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard