مالطا توافق على نقل 65 مهاجراً من سفينة "آلان كردي" إلى أحد موانئها

7 تموز 2019 | 18:36

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

افراد من منظمة "سي آي" الالمانية الانسانية يقتربون من مهاجرين في قارب في المياه الدولية قبالة السواحل الليبية (5 تموز 2019، أ ف ب).

أعلنت اليوم حكومة #مالطا ان قواتها المسلحة سترافق 65 مهاجرا موجودين على متن السفينة "#آلان_كردي" التابعة لمنظمة المانية غير حكومية الى أحد موانئها، على ان يتم ارسالهم بعدها الى دول أوروبية مختلفة.

وأشارت السلطات المالطية التي تفاوضت اليوم مع الاتحاد الأوروبي وألمانيا، إلى أنّ أياً من المهاجرين لن يبقى على أراضيها، إذ انّ "مسؤولية هذه القضية لا تقع على عاتق السلطات المالطية".

وقال رئيس وزراء مالطا جوزف موسكات، على صفحته في تويتر: "بعد مباحثات مع المفوضية الأوروبية والحكومة الألمانية، ستنقل حكومة مالطا 65 مهاجراً جرى إنقاذهم على متن سفينة آلان كردي، إلى وحدة تابعة للقوات العسكرية ستتجه بهم، بعد ذلك، إلى ميناء في مالطا. كل الأشخاص الذين سيتم إنقاذهم سيوزّعون بين دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي".

وكانت المنظمة غير الحكومية الألمانية للعمل الإنساني "سي آي" أعلنت، في تغريدة عبر تويتر، أنّ ثلاثة من ركابها يعانون ارتفاعا في الحرارة. وقالت: "نحن بحاجة إلى مساعدة طبية عاجلة وإلى ميناء آمن، تجنباً لوقوع الأسوأ".

وأوضحت السلطات المالطية أنّ هؤلاء الثلاثة سيتم إجلاؤهم على الفور.

ورفضت مالطا صباح اليوم دخول السفينة إلى مياهها الإقليمية.

في غضون ذلك، أنقذت اليوم القوات العسكرية المالطية مجموعة أخرى من المهاجرين مكوّنة من 58 شخصاً، كانوا على متن قارب يغرق. ووصل هؤلاء إلى مالطا بعد الظهر.

وأوضحت الحكومة المالطية أنّها توصلت إلى اتفاق مع شركائها الأوروبيين أيضاً بخصوص هؤلاء المهاجرين. وأوردت السلطات أنّ نصفهم على الأقل ستستقبله دول في الاتحاد الأوروبي.

لوحة سمير تماري: "التحليق فوق العقبات"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard