نيجيريا تقصي الكاميرون بسيناريو درامي

6 تموز 2019 | 22:38

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

إيغهالو (أ ف ب).

أقصى #المنتخب_النيجيري منافسه الكاميروني حامل اللقب من الدور ثمن النهائي لبطولة #كأس_أفريقيا في كرة القدم، بفوزه عليه 3-2 في الاسكندرية، بعد مباراة حماسية تبدلت وجهتها أكثر من مرة.

ووفى اللقاء الكلاسيكي على مستوى القارة بين الكاميرون، المتوجة 5 مرات آخرها 2017 في الغابون، ونيجيريا الفائزة باللقب القاري ثلاث مرات آخرها 2013، بما كان متوقعاً منه على صعيد التنافس والندية.

وتقدم منتخب "سوبر إيغلز" (النسور الممتازة) النيجيري عبر أوديون إيغهالو (19)، قبل أن يقلب منتخب "الأسود غير المروضة" النتيجة في ثلاث دقائق فقط، بهدفي ستيفان باهوكين (41) وكلينتون نجي (44).

لكن لاعبي نيجيريا رفضوا رفع الراية البيضاء، وردوا بالأسلوب ذاته في الشوط الثاني بهدفين في ثلاث دقائق أيضا، عبر إيغهالو مجددا (63)، قبل أن يمنح هدف أليكس أيووبي (66) نيجيريا بطاقة الدور ربع النهائي.

وعلى رغم أن نيجيريا تعد من المنتخبات القوية قاريا، يبقى خروج حامل اللقب من هذه المرحلة المبكرة مفاجأة ثانية من نوعها في ثمن النهائي، تضاف الى إقصاء المغرب الذي كان مرشحا بقوة للقب وأنهى الدور الأول بالعلامة الكاملة في صدارة المجموعة الرابعة، على يد منتخب بنين المتواضع، والفائز الجمعة 4-1 بركلات الترجيح، بعد تعادل المنتخبين 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي في استاد السلام في القاهرة.

ومقابل خروج الكاميرون بإشراف النجم الهولندي السابق كلارنس سيدورف، لحقت نيجيريا بقيادة الألماني غرنوت رور، ببنين والسنغال إلى ربع النهائي.

وبدت الرغبة كبيرة لدى النيجيريين من البداية، لكن دون خطورة على المرمى رغم الاستحواذ، وسط محاولات من الجانبين للسيطرة على وسط الملعب.

وتمكن منتخب "سوبر إيغلز" من التقدم بعد أفضلية نسبية، حين لعب ولفريد نديدي تمريرة من الجهة اليسرى وصلت الى كينيث أوميروو داخل منطقة الجزاء، فسددها بقوة لتصل الى إيغهالو الذي سددها نحو المرمى، لترتد من الدفاع الى مرمى أندريه أونانا حارس أجاكس أمستردام الهولندي.

وتحسن الأداء الكاميروني بشكل ملحوظ مع استحواذ واضح وخطورة أكبر، إلى ان تقدم كريستيان باسوغوغ من الجهة اليسرى ومرر إلى باهوكين داخل المنطقة، فحولها "على الطاير" في شباك الحارس دانيال أكبيي (41).

ولم تكد تمر ثلاث دقائق حتى قلبت الكاميرون الطاولة بعد تمريرة من باهوكين الى نجي، انفرد على اثرها بأكبيي وسجل هدف التقدم (44).

وكاد موزيس سيمون، لاعب ليفانتي الإسباني، ان يعادل النتيجة بتسديدة من داخل منطقة الجزاء لكن الكرة علت المرمى (45) لينتهي بها شوط أول يعد من الأكثر إثارة منذ النسخة الثانية والثلاثين من البطولة.

وفي الشوط الثاني، مال الاستحواذ لمصلحة الكاميرون بداية، وحصلت على فرصة لزيادة غلتها عندما سدد نجي كرة غيّرت مسارها بيد أن الحارس أكبيي أنقذها بصعوبة (51).

وسعى رور إلى تفعيل الهجوم النيجيري بإخراج موزيس سيمون والزج بصامويل شوكويزي (60)، بينما ارتأى سيدورف إخراج جورج ماندجيك وإدخال أندريه أنغويسا (62).

وما هي إلا دقيقة حتى عادلت نيجيريا إثر عرضية من الجهة اليمنى لأوازييم كولينز، استقبلها أحمد موسى، لاعب النصر السعودي، بصدره ومنه تمريرة ماكرة الى إيغهالو سددها "على الطاير" في الشباك وسط احتفال الأسطورة النيجيرية نوانكوو كانو الموجود في المدرجات (63).

والهدف هو الثالث لإيغهالو في البطولة ليتساوى في صدارة الهدافين مع السنغالي ساديو مانيه.

وقلبت نيجيريا الطاولة على الكاميرون بعد ثلاث دقائق فقط بهدف التقدم لألكسندر (أليكس) أيووبي لاعب أرسنال الإنكليزي، الذي انفرد بالحارس أونانا إثر تمريرة ذكية من إيغهالو، وسدد الكرة من تحته في الشباك (66).

وكاد إيغهالو يحقق "الهاتريك" في الدقيقة 76 من تسديدة من داخل منطقة الجزاء تعملق أونانا في صدها، ومن رأسية أنقذها أونانا مجددا (83)، قبل ان يخرج ويدخل مكانه بول أنواتشو (84).

فادي الخطيب يصرخ في ساحات الثورة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard