محاكمة ديك في فرنسا: موريس متّهم بـ"الازعاج الصوتي"

4 تموز 2019 | 19:31

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الديك موريس (5 حزيران 2019، أ ف ب).

اتهم اليوم #ديك أمام محكمة روشفور في جزيرة أوليرون السياحية جنوب غرب #فرنسا بالتسبب بـ"إزعاج صوتي"، على خلفية شكوى من الجيران، بسبب صياحه في ساعات مبكرة جدا كل يوم.

هذا الديك، واسمه #موريس، لم يكن حاضرا في الجلسة التي شاركت فيها صاحبته كورين فيسو.

كذلك تغيب الزوجان المتقاعدان صاحبا الدعوى التي ترددت أصداؤها في وسائل إعلام عالمية، بينها صحيفة "نيويورك تايمس".

ويعيش الديك "المزعج" في سان بيار دوليرون، حيث يزعج صياحه المبكر منذ الفجر سكان الجوار.

ويقول المحامي فنسان أوبيردو الذي يدافع عن الزوجين المشتكيين، إن المحاكمة "ليست صراعا بين المدينة والريف. انها مشكلة إزعاج صوتي. لو كان الموضوع مرتبطا بديك أو كلب أو أبواق سيارات أو موسيقى، ففي كل الحالات المقصود هو الضجيج". وأضاف: "موكلاي لا يعيشان في الريف".

وأشار إلى أن هذه القضية "ليست نزاعا بين سكان المدن وأبناء الريف. موكلاي لا يرفضان حق الديك في الصياح، بل يريدان أن ينعما بالهدوء بين السادسة والنصف والثامنة والنصف صباحا".

وردّ محامي صاحبة الديك جوليان بابينو قائلا: "لطالما كان هناك أقنان للدجاج. من أصل 40 جارا، لم ينزعج سوى اثنين".


اشخاص تضامنوا مع موريس امام المحكمة (أ ف ب).


أما صاحبة موريس، فقالت: "يحق للديك أن يصيح. الديكة لا تصيح من الرابعة والنصف صباحا إلى ما لا نهاية".

وأتى نحو عشرة أشخاص لدعم الديك موريس، بينهم عائلة من كوستاريكا تمضي إجازة لدى أصدقاء محليين.

الازياء الاستوائية آخر صيحات الموسم. كيف ترتدينها؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard