عناق حارّ في المفوضيّة الأوروبيّة ببروكسيل: يونكر التقى خليفته المرتقبة فون دير لايين

4 تموز 2019 | 18:58

المصدر: "أ ف ب- رويترز"

  • المصدر: "أ ف ب- رويترز"

عناق بين يونكر وفون دير لايين في مقر المفوضية الاوروبية في بروكسيل (أ ف ب).

التقت اليوم وزيرة الدفاع الألمانية #أورسولا_فون_دير_لايين، مرشحة قادة الدول الأوروبية الـ28 لتولي رئاسة #المفوضية_الأوروبية، رئيس المفوضية المنتهية ولايته جان-كلود #يونكر في #بروكسيل.

وتبادل المسؤولان الأوروبيان عناقاً حاراً أمام عدسات الكاميرات في مقر المفوضية، بعد يومين من إعلان الدول الأعضاء خيارهم الذي يُفترض أن يُصادق عليه البرلمان الأوروبي.

وقال المتحدث باسم المفوضية مارغاريتيس سكيناس إن "اللقاء كان ودياً. هما يعرفان بعضهما منذ سنوات". وأشار إلى أن الاجتماع كان "ثنائياً"، وأنه لا يمكن أن يقول ما إذا كان يونكر أعطى نصائح لفون دير لايين للفوز في تصويت البرلمان الأوروبي المرتقب في 16 تموز. ويجب أن تحصل على الأكثرية المطلقة، أي على 376 على الأقل.

وكتب يونكر على حسابه في "تويتر" بعيد بدء اللقاء: "أنا سعيد بأن أستقبل بذراعين مفتوحتين أوروبية حقيقة. نحن متفقان تماماً بشأن الدفاع عن المصالح الأوروبية".

ويغادر يونكر منصبه في 31 تشرين الأول.

ولدى انتخابه في تموز 2014، حصل يونكر على 422 صوتاً. إلا أنه لم يحصل على كامل أصوات التحالف الكبير الذي شكله حزبه (480 صوتاً)، حزب الشعب الأوروبي والاشتراكيين.

ومن أجل انتخابها، يترتّب على فون دير لايين جمع أصوات الكتل الثلاث الكبيرة، حزب الشعب الأوروبي (182 صوتاً)، والاشتراكيين (154 صوتاً)، والليبراليين الوسطيين من حزب "رينيو يوروب" (أي تجديد أوروبا) (108 أصوات).

وهذه النتيجة ليست مضمونة في الوقت الراهن.

توسك 

وقال اليوم رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، أمام النواب الأوروبيين، إنه يجب إشراك حزب الخضر (74 نائباً في البرلمان الأوروبي) أكثر في تعيينات مقبلة في الاتحاد الأوروبي، حتى لو أن هذا الحزب هو الخاسر في تقسيم المناصب العليا.

أ ف ب

وفي وقت لاحق اليوم، التقت فون دير لايين #توسك، علما انها زارت البرلمان في ستراسبورغ الأربعاء. وأشارت إلى أنها ستمنح نفسها أسبوعين لتعرض "رؤيتها" الى أوروبا للسنوات الخمس المقبلة، مدة ولايتها.

وقال توسك إن مرشحة قادة الاتحاد الأوروبي فون دير لايين تكرس نفسها لدعم قواعد الاتحاد الأوروبي بشأن استقلال القضاء وحرية الصحافة.

وكتب على "تويتر" قائلا: "من الرائع مقابلة فون دير لايين اليوم، مرشحة ممتازة لرئاسة المفوضية وصديقة لوسط وشرق أوروبا، وتكرس نفسها لحكم القانون، ولديها رؤية للحفاظ على وحدة الاتحاد الأوروبي".

ورفضت بولونيا ودول أخرى في شرق أوروبا المرشح الآخر لرئاسة المفوضية الهولندي فرانس تيمرمانس، لأنها اعتبرته صارما أكثر من اللازم في قضايا سيادة القانون.

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard