شيرين عبدالوهاب بين المرض والحَمل... "كفاية شائعات"

4 تموز 2019 | 17:05

المصدر: "تويتر"

  • المصدر: "تويتر"

شيرين عبدالوهاب.

 منذ فترة، وشائعة المرض تلاحق الفنانة #شيرين_عبد_الوهاب، من دون أن يُعرف مصدر هذه الأخبار. وساهم في زيادة انتشارها غياب شيرين عن مواقع التواصل الاجتماعي والظهور الإعلامي بعد حفلها الأخير في القرية العالمية بدبي منذ أكثر من شهرين، وأزمة تصريحاتها في حفلها بالبحرين وصدور قرار بمنعها من الغناء في مصر.

شيرين الملتزمة الصمت إزاء شائعة مرضها، لاحقتها أيضاً شائعة أخرى متعلقة بإخفاء حملها عن الإعلام خوفاً من الحسد.

لكن انتشار خبر اعتذارها عن المشاركة في مهرجان "قرطاج" بتونس لأسباب صحية، أقلق محبيها وخصوصاً مع انتشار صور لشيرين منذ أيام برفقة ابنتيها وزوجها الفنان حسام حبيب، وظّفها البعض في الإطار المرَضي ووصفها بـ"الشاحبة".

"النهار"، ومن مصدر مقرّب من شيرين، نفى أي أخبار متعلقة بمرضها، وأكد أنها موجودة حاليّاً في الولايات المتحدة الأميركية في فترة راحة واستجمام.

كما نفى شقيقها، محمد عبدالوهاب، كل الأخبار المتعلقة بمرضها، وكتب في حسابه عبر تويتر": "كفاية شائعات بقى، قرفّتونا! شيرين زي الفل وصحتها بمب الحمد لله، ولا مسافرة تتعالج ولا أي حاجة من كل اللي اتكتب ده صح أصلاً، ولا كان في اتفاقيات ولا عقود حفلات ولاغينها، كفاية كذب وافتراء، واللي عنده عقد ممضي يطلّعو وبعد كدة اي جريدة هتكتب حاجة مش مظبوطة هنقضيها شيرين في اجازة مع ولادها".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard