ماذا تتضمّن خطّة "اليوم الكبير" التي أعلنها العسكريون المتقاعدون؟

29 حزيران 2019 | 15:37

تصعيد سابق للعسكريين المتقاعدين (أرشيفية).

دعا رئيس الهيئة الوطنية للمحاربين القدامى العميد مارون خريش المتقاعدين الى "البقاء على استعداد لتنفيذ خطة "اليوم الكبير" تزامنا مع انعقاد الجلسة العامة. 

وقال في بيان: "تعقد اللجان النيابية مطلع الاسبوع المقبل، جلسات لاستكمال البحث في مشروع الموازنة العامة لعام 2019، ولا سيما في المواد المعلقة التي تمس معاشاتنا التقاعدية وباقي المواد المتعلقة بالخدمة الفعلية.

لذلك فإن الهيئة الوطنية للمحاربين القدامى، في إطار مواصلة التحرك، تهيب بكل الأخوة المتقاعدين البقاء على استعداد لتنفيذ خطة "اليوم الكبير" تزامنا مع انعقاد الجلسة العامة، اذا تضمن مشروع #الموازنة اي مادة تمس بحقوقنا. وذلك وفقا لما يلي:

- إقفال جميع منافذ مجلس النواب، ومنع انعقاد الجلسة العامة، إلى أن يصدر تصريح علني من رئاسة المجلس بإزالة هذه المواد.

- تدابير قوية أخرى يعلن عنها في حينه.

أننا حريصون ان يكون تحركنا موجعا هذه المرة وموجها مباشرة ضد الاهداف المرسومة، بحيث تتوحد الاهداف وتتوزع المهمات على اللجان لإدارة التحرك والسيطرة على مراحل تنفيذه. آملين من الجميع المشاركة في هذا التحرك الحاسم، شاكرين كل جهد مبذول منذ ولادة الحراك من أجل تحقيق المطالب. ولن يكون خيارنا الا في مصلحة المتقاعدين متحدين، وعسكريي الخدمة الفعلية".

اضاف البيان: "نطلق نداء من القلب إلى النواب الاحرار الكرام لالغاء كل المواد التي تمس حقوق المتقاعدين. والا فإن الغضب الاتي سيكون كبيرا. وإلى اللقاء في عملية "اليوم الكبير" في اليوم الأول من عقد الجلسة العامة لمجلس النواب". 

الفنان بسام كيرلُّس يلجأ الى الالومينيوم "ليصنع" الحرية

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard