محمد علي شمس الدين لـ"النهار": أنا ابن المناحات العاشورائية ونرجسيّ مئة في المئة

27 حزيران 2019 | 18:24

المصدر: "النهار"

الشاعر محمد علي شمس الدين خلال اللقاء (حسن عسل).

وُلد في بيت ياحون، القرية الجنوبية العالية المفتوحة للشمس والغبار والرياح. "أنا ابن المطر والتراب، السير الذي لا ينتهي على القدمين"، يقول الشاعر محمد علي شمس الدين. كان اللقاء في شارع الحمراء، حيث الزحمة والذاكرة والناس والحيرة. "أهلاً وسهلاً"، فأسئلة في القصيدة وتشرُّب البيئة ومرايا الذات. يُخبرنا...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 97% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

رفيقة العمر التي يحضنها كل صباح

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard