بحلول العام 2030... الروبوتات تستولي على 20 مليون وظيفة في قطاع الصناعة!

27 حزيران 2019 | 11:15

المصدر: "سي ان ان"

  • المصدر: "سي ان ان"

روبوتات.

وفقاً لتقرير أصدرته "أوكسفورد إيكونوميكس" المتخصصة في شؤون التحليل الاقتصادي، من المتوقع أن تحلّ الآلات مكان 8.5٪ من القوى العاملة، أي حوالي 20 مليون وظيفة في مجال التصنيع حول العالم في العقد المقبل.

في الواقع، إنّ استخدام الروبوتات قفزة كبيرة في عالمنا اليوم، إذ أن كل روبوت يستبدل 1.6 عامل صناعي. على سبيل المثال، 43 في المئة من الروبوتات في العالم استُخدمت لصناعة السيارات في العام 2016.فاليوم، أصبحت الروبوتات أقل تكلفة من الكثير من رواتب العمّال، وذلك بسبب انخفاض تكاليف الآلات مع تقدم التقنيات. فبين العامين 2011 و2016، انخفض سعر كل روبوت بنسبة 11 في المئة مع العلم أنّ هذه الآلات أصبح باستطاعتها إتمام عمليّات معقّدة في عدّة مجالات.

والجدير بالذكر أنّ الصين، التي تستثمر في هذا المجال لتثبت نفسها "زعيماً صناعياً عالمياً"، تثابر وتعمل بجهد لتنمو في مجال الأتمتة، فهي تحتوي حالياً على خُمس الروبوتات الصناعية في العالم. ومن المتوقع أن يتولى 14 مليون روبوت الوظائف في الصين بحلول العام 2030، كما أنّ من المتوقع أن ترتفع نسبة الناتج المحلي الإجمالي العالمي بـ 5.3 في المئة، أي بـ 4.9 تريليونات دولار.

لكن المثير للقلق في الأمر أنّ هذه الروبوتات قد تؤدي إلى عدم المساواة في الدخل، وفقاً لموقع "سي ان ان".

إن معظم العمّال المتخصصين في مجال التطور والابتكار الصناعي متمركزون في المدن الكبرى. لذلك، ستتعامل المناطق الحضرية بشكل أفضل مع التشغيل الآلي المتزايد.

إضافةً إلى ذلك، لن تستفيد المناطق الأكثر فقراً، والتي من يتوقع أن تفقد معظم وظائفها، من الوظائف الجديدة، بسبب النقص في المهارات، ما سيؤدي إلى ارتفاع عدم المساواة في الدخل بين المدن والمناطق الريفيّة.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard