اللاجئون السوريون بناة غرف الباطون في مخيمات عرسال يسابقون الوقت في هدمها

25 حزيران 2019 | 17:36

المصدر: "النهار"

اللاجئون السوريون في مخيمات عرسال.

تصدح أصوات المعاول والمجارف داخل مخيمات اللاجئين السوريين المنتشرة في بلدة #عرسال، بعد قرار المجلس الأعلى للدفاع تمديد المهلة للمخالفين حتى أول تموز المقبل، من أجل استكمال هدم الغرف الإسمنتية المتبقية التي بناها عدد منهم في غفلة من القانون بديلاً من الخيم.عرسال تحتضن ما يزيد عن 35 ألف نازح سوري، يتوزعون على 125 مخيماً تنتشر داخلها وفي محيطها، إضافة إلى ان عدداً منهم يسكنون في منازل مستأجرة او مقدمة من الأهالي، غير ان طول مدة بقائهم داخل البلدة جراء استمرار الأزمة السورية، دفعت عدداً كبيراً منهم إلى ابدال خيم القماش والخشب بالباطون المسلح والجدران الإسمنتية، لتتحول تجمعات مساكن تقطنها الاف العائلات من ضمن مساحات كبيرة ومترابطة ببعضها البعض، وهو ما يرى فيه الجيش مخاطر أمنية قد يعمد إلى التحصن بها أي من الخلايا الإرهابية النائمة، وخصوصا أن تلك المساكن تزنّرها ممرات ضيقة ومترابطة.قرابة 3600 وحدة سكنية مخالفة، عمد قاطنوها من اللاجئين الى بنائها في ظروف أمنية كان الجيش في خلالها منشغلاً بمواجهة المجموعات المسلحة الإرهابية التي كانت متغلغلة في المنطقة. وقد جاء قرار المجلس الاعلى للدفاع بعد...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard