ثمن "مجهول" لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي

25 حزيران 2019 | 16:05

المصدر: "سي ان بي سي"

  • المصدر: "سي ان بي سي"

المدير التنفيذي لشركة "فايسبوك" - (سي ان بي سي).

قدّمت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي مشروع قانون يطالب شركات وسائل التواصل الاجتماعي بتقديم معلومات عن البيانات التي يجمعونها من المستهلكين.

ويهدف قانون "داشبورد"، الذي يعنى بتصميم الإجراءات الوقائية الحسابية لتطوير الرقابة واللوائح المتعلقة بالبيانات، إلى مساعدة المستهلكين لفهم الثمن الذي يدفعونه، جراء استخدام خدمات التواصل الاجتماعي التي تبدو ظاهرياً أنها مجانية.

كما أنه يطالب مشغلي البيانات التجارية الذين لديهم أكثر من 100 مليون مستخدم بكشف نوع البيانات التي يجمعونها من المستخدمين وتقديم تقييم لقيمة تلك البيانات.

وتطالب الشركات أيضاً أن يقدموا تقريراً سنوياً يكشف عقوداً مع أطراف ثالثة، تتضمن جمع البيانات وتعطي المستخدمين الحق بحذف بعض أو جميع بياناتهم المجموعة.

وأقنعت شركات وسائل التواصل الاجتماعي لسنوات عدة، المستخدمين أن خدماتها مجانية، ولكن هذا ليس صحيحاً. فالمستخدم يدفع عن طريق بياناته وليس ماله.

وأعلنت فايسبوك في تقريرها الأخير أنها حققت أرباحاً بمعدل 6.42$ من المستخدم الواحد.

هذا الخبز الصحي لم تتذوقوا له مثيلاً

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard