الصيف يبدأ حارّاً... تساقط الثمار وتشقّقات في الأرض شمالاً (صور)

21 حزيران 2019 | 16:01

المصدر: الشمال- "النهار"

  • المصدر: الشمال- "النهار"

ثمر التين المتساقطة على الأرض.

"في حزيران تشتعل النيران"، مثلٌ شعبيّ خاص بشهر حزيران الذي ندخل معه اليوم فصل الصيف، وهو أطول يوم في السنة وأقصر ليل، ليبدأ من يوم غد العدّ العكسي لساعات الليل والنهار، ليتساويا مجدداً في 21 أيلول المقبل.

لكنّ "صيفية" هذا الموسم لم تنتظر التاريخ الرسمي لبدء فصل الصيف، بل جاءت مبكرة عن وقتها، ولفحتنا نيرانها منذ أيار الماضي وحتى قبله، لنصل إلى الذروة في الأسبوع المقبل، كما تتوقع الأرصاد الجوية.

وارتفاع الحرارة و"شلوقية" الأيام الماضية، أحرقتا كلّ الثمر والخضر ساحلاً وجبلاً، فسقط المشمش والتين أرضاً، وناءت الأغصان من حملها، فتكسّرت بفعل الرياح القوية التي عصفت أخيراً.

وكذلك حال الليمون أو ما بقي منه على أمّه حتى السّاعة، وغالبيّته من صنفي "الحامض والفالنسيا"، واحترقت أوراقه كما هي حال أوراق "الأفوكادو" التي غطّت التربة. أمّا التفاح "المغازلي" فاحترقت منه الأجزاء المواجهة للشمس، وبات غير صالح للبيع أو الأكل.

كما طالت الخسائر أيضاً "ثمرة الحبّ" التي "تجعّدت خدودها" قبل أن تصل للشفاه المحبة لها واحترقت وهي على أمّها، من دون أن تتمكّن أوراقها العريضة من حمايتها.

ولم تسلم الأزهار على أنواعها من حرارة الشمس، فاحترقت وذبلت وطُرحت أرضاً، لا رائحة لها ولا لون.

وكانت المصيبة الأكبر في الأرض، حيث تشقّقت تربتها، في مشهدٍ بات يجب علينا التآلف معه كون التغييرات في أحوال الطقس باتت غير مألوفة وغير معقولة.

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard