جنبلاط يقصف "الثنائية"... وبنود "فضائية" في البرلمان؟

19 حزيران 2019 | 20:15

المصدر: "النهار"

جنبلاط أمام وفد من المناصرين (أرشيفية).

تتداخل التوتّرات السياسية التي تشهدها الساحة الداخلية مع توتّرات جلسات لجنة المال والموازنة النيابية المخصصة لمناقشة مشروع الموازنة العامة، وكأن ثمة بنوداً مدوّنة نزلت من الفضاء وحطّت خلسةً في ساحة النجمة. وتعبّر عن هذا الواقع أوساط نيابية مشاركة في اجتماعات اللجنة، مشيرةً الى "ألغام" في الملف وخفّة في التعاطي، فبعض البنود دُوّنت من دون مناقشتها في مجلس الوزراء أو من غير الانتهاء من نقاشها أو الاتفاق عليها، بل تمت احالتها على المجلس النيابي بعدما جرى تحضيرها في غرف مغلقة، وفق الأوساط.

تعكس الأجواء "الموازنتية - البرلمانية" السلبية، مؤشرات مقلقة تهدّد "وحدة وطنية" الحكومة وهو الشعار الذي أُسند اليها باعتبارها صورةً مصغّرة عن البرلمان. فأيّ دلالات لانتقاد مشروع موازنة نوقش في حضور وزراء يمثلون الكتل النيابية نفسها وتصويتهم؟

في رأي الأوساط النيابية، ان مواقف هؤلاء الوزراء غير مشجعة ازاء الطرق التي عدّلت فيها الموازنة وأُقرّت، ولا يغيب عن المشهد عدم الأخذ بآراء الوزراء وعدم اعطائهم حقّهم في الكلام خلال جلسات الحكومة. ويبرز من بين البنود التي تثير الجدل في أوساط عدد من النواب، وقد عقّب عليها مشاركون في الجلسات، تسوية المقالع والكسارات التي قُدّر رسمها الضريبي بخمسة ملايين ليرة لبنانية، فيما طلب البعض رفعها الى مئة مليون.الأجواء الفضائية "من غير كوكب" المسيطرة على واقع العلاقات بين المكونات السياسية، لا تشتمل على "بلوكات" محورية متقابلة. وتصف الأوساط أجواء النقاش في البرلمان بالحرّة والعلمية والموضوعية، إذ يتمتع النواب بحرية فضفاضة في التعبير عن آرائهم، وقد يشمل التباين في الآراء النواب داخل الكتلة الواحدة، مع اشادة بدور رئيس اللجنة النائب ابرهيم كنعان. وتخلص الأوساط الى ضرورة صوغ توجهات وطنية علمية مدروسة في "موازنة لا تشبه الموازنة" أحيلت على مجلس النواب.
يأتي ذلك في ظلّ ثورة "تويترية" يقودها رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب السابق وليد جنبلاط، الذي تنقل أوساطه المقرّبة لـ"النهار" امتعاضه مما تسميه...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 90% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard