رسالة مؤثّرة من هيفا وهبي: "أنا بخير وتنذكر وما تنعاد"

18 حزيران 2019 | 20:54

المصدر: "تويتر"

  • المصدر: "تويتر"

هيفا وهبي.

صورتان تمهيديتان قبل الخروج من المستشفى نشرتهما الفنانة #هيفا_وهبي طمأنت جمهورها القلق على وضعها الصحي بعد الأخبار التي انتشرت من كل حدب وصوب تؤكد خطورة الوعكة الصحية التي تمر بها. وما هي إلا ساعات، حتى نشرت وهبي رسالة مطولة لم تستثنِ فيها أحداً، أكدت أن ما مرت به مرحلة لا تريدها أن تتكرر، كاشفة عن عودتها إلى المنزل، من دون توضح تفاصيل ما واجهته صحياً.

وكتبت في "تويتر": "لقد خرجت من المستشفى وعدت إلى منزلي الحمدلله، أتمنى ألا أعيش المرحلة التي قطعت فيها، انشا الله ما يشوفا لا حبيب ولا عدو. حاولت الاسبوع الماضي أن أصوّر أكثر من فيديو أو التقط صورة وأنا ابتسم كي أطمئنكم عني، لكن قلبي لم يطاوعني أن تروني "دبلانة" ويزيد قلقكم، أنا اليوم بخير وتنذكر وما تنعاد".

وتابعت وهبي: "أنا متأثرة ولديّ الكثير من المشاعر صعب وصفها لأعبّر عن شكري وامتناني لجميع الناس الذين سألوا عني. أشكر كل من دعا لي من قلبه، وكل من أضاء لي شمعة. وشكراً لكل من حاول الاطمئنان عني بمكالمة أو رسالة، وآسفة من كل شخص من جمهوري لم يعيّد بسببي. فرحتُ كثيراً بكمّ الحب الذي لمسته من الناس وجمهوري والصحافة الكريمة وأصدقائي"، مضيفة: "أمنيات الشفاء أكثر ما أثّر بي حتى من أشخاص لا أعرفهم ولم أقابلهم. لقد لمست عاطفة من زملاء كنت أجهل كمية الحب التي يكنّونها لي، والشكر الاكبر كان إلى الطاقم في المستشفى من أطباء وممرضات وجميع العاملين".


نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard