ماذا يعني أن تفوّض طهران إلى نصرالله "تحرير الأسرى من السجون الإيرانية"؟

12 حزيران 2019 | 14:11

المصدر: "النهار"

نصر الله وخامنئي بحضور قاسم سليماني (أرشيفية).

عودة اللبناني نزار زكا الى الوطن لن تطوي الاسئلة حول الاسباب التي أدت الى إفراج السلطات الايرانية عنه بعد اعتقال قارب الأربعة أعوام. وأكثر هذه الاسئلة إلحاحاً يتعلق بالهدف الذي برز فجأة في الأيام الأخيرة وأدى الى وضع طهران الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله في صدارة هذا الحدث، بعدما قالت إن الامر محصور بين الرئيس الايراني حسن روحاني وبين رئيس الجمهورية ميشال عون؟تمهيداً للجواب عن هذا السؤال، وفق معطيات مصادر شيعية لـ"النهار"، استرعى انتباه المراقبين "البرودة" التي تعامل بها الحزب والاوساط السياسية والاعلامية التابعة له مع موضوع زكا، ما طرح تساؤلات حول حقيقة موقف هذا التنظيم الذي يعتبر نفسه لصيقاً بالوليّ الفقيه الايراني. فهل تعني هذه "البرودة" ان "حزب الله" غير موافق على إقحامه في هذا الملف الذي يدور حول "جاسوس" يعمل لمصلحة الولايات المتحدة الاميركية، فعبّر عن عدم الموافقة هذه عن طريق عدم الاكتراث؟وفي السياق نفسه، توقف المراقبون عند النبأ الذي أبرزه الاعلام الايراني والتابع للحزب، ويتعلق بـ"رسالة تعزية ومؤاساة" بعث بها "قائد الثورة الاسلامية السيد علي الخامنئي" الى نصرالله...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard