الولايات المتحدة والهند تتفقان حول مصير الدبلوماسية الهندية

10 كانون الثاني 2014 | 13:49

المصدر: أ.ف.ب

  • المصدر: أ.ف.ب

توصلت الولايات المتحدة والهند الى تسوية ازمة دبلوماسية صغيرة اندلعت اثر اعتقال وتفتيش دبلوماسية هندية الشهر الماضي في نيويورك، بعدما عادت القنصل الى بلادها.
واوقفت الدبلوماسية الهندية ديفياني خوبراغادي وهي القنصل العام في نيويورك في 12 كانون الاول لمدة 48 ساعة.
ويتهمها القضاء الاميركي باستغلال الخادمة الهندية سانجيتا رتشاردز مقابل راتب قليل وبالكذب وتزوير وثائق كي تحصل الخادمة على تاشيرة عمل.
واثارت المعاملة التي تلقتها الدبلوماسية التي اوقفت عندما كانت تقوم بايصال ولديها الى المدرسة وتفتيشها "جسديا حتى في الاماكن الاكثر حميمية"، غضب السلطات الهندية التي اعتبرت انها كانت محمية بالحصانة الدبلوماسية.
وبما ان القضاء الاميركي طعن في ذلك، طلبت نيودلهي من واشنطن منحها تاشيرة من نوع جي1 التي تمنح للدبلوماسيين المعتمدين في الامم المتحدة ومقرها في نيويورك ايضا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard