كيف ستكون أسئلة امتحانات "البريفيه"؟ أيها التلامذة: لا تخافوا كاميرات المراقبة

11 حزيران 2019 | 13:16

المصدر: "النهار"

تعبيرية.

للمرة الأولى سيكون تلامذة لبنان في امتحاناتهم التي تنطلق الأربعاء في 12 حزيران بالشهادة المتوسطة (البريفيه)، تحت ضغط أكبر من مجرد رقابة عادية. الجديد والمختلف عن الامتحانات السابقة هو الكاميرات في الصفوف التي ستلاحق المرشحين مفترضة في كل واحد منهم نية الغش، لكنها لا تعني أن أسئلة الامتحانات ستكون صعبة ومعقدة، بل سهلة ومفهومة ومن ضمن المنهاج وفق ما أكد مسؤول في اللجان الفاحصة لـ"النهار".
تركيب كاميرات مراقبة في نحو 279 مركز امتحانات للشهادتين المتوسطة والثانوية في كل لبنان لا يغير من طبيعة الامتحانات وطريقة وضع الأسئلة، لكنه قد يرهب التلامذة خصوصاً مرشحي البريفيه، إذ شككت وزارة التربية بالتلامذة بالجملة ووضعتهم تحت المراقبة، علماً أن الذين يغشون هم أقلية، ولا يمكن التعميم في هذا المجال وكأنها تلاحق السارقين في الشارع.في كل الصفوف ستكون الكاميرات فوق التلامذة، يراقبهم موظفون في غرف عمليات متعددة، على طريقة مراقبة الشوارع التي تديرها قوى الامن الداخلي من غرفة عملياتها. فهل على التلامذة الخوف من الكاميرات؟ الجواب بسيط، ليس على التلامذة الخوف، بل التركيز في ورقة الامتحان وعدم الالتفات...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard