فشل كل حلول أزمة الاتحاد المصري والأهلي

10 حزيران 2019 | 10:33

المصدر: "النهار"

شعار اتحاد الكرة المصري.

اشتعلت الأزمة في #الدوري_المصري مجدداً، بعد فشل كل محاولات حلها على مدار الأيام الماضية، على الرغم من تدخل وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي، الذي عقد جلسة مع رئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم هاني أبو ريدة ورئيس النادي الأهلي محمود الخطيب، إلا أنهم فشلوا في التوصل إلى حل، في ظل تهديدات النادي "الأحمر" بتقديم شكوى ضد الاتحاد إلى نظيره الدولي لكرة القدم "فيفا" ومحكمة التحكيم الرياضية.

ووصلت الأزمة إلى مدى خطير، بعدما أرسل مجلس إدارة الأهلي برئاسة محمود الخطيب شكوى ضد اتحاد الكرة إلى لجنة التظلمات، لحفظ حقوق النادي بعد القرارات التي أصدرها في اجتماع السبا وأخطر بها اتحاد الكرة أمس الأحد، معلناً رفضه استكمال بطولة الدوري عقب أمم أفريقيا، وضرورة فتح باب القيد المحلي في الموعد المناسب، وأن يكون بالتزامن مع القيد الأفريقي بحدٍ أقصى 10 تموز المقبل حتى تتمكن الأندية المصرية التي تتقرر مشاركاتها في بطولات الاتحاد الأفريقي من تسجيل لاعبيها الجدد أفريقياً من دون سداد غرامة مالية.

بدوره، عقد اتحاد الكرة المصري جلسة، قبل الجلسة الثلاثية بين الوزير والخطيب وأبوريدة، إلا أنهم جميعاً فشلوا في الوصول إلى حل، في ظل تمسك كل طرف بموقفه، حيث رفض الخطيب كل الضغوط لإقناعه بالتراجع عن تلك الأزمة والموافقة على استكمال البطولة بعد كأس أفريقيا من أجل إنجاح البطولة، كما أجروا اتصالاً هاتفياً مع مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك لعرض استكمال البطولة بدون اللاعبين الدوليين إلا أنه تمسك بموقفه ورفض الأمر أيضاً، ليتم تأجيل القرار.

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard