ترامب يهاجم ناسا ويعلن: القمر جزء من المريخ!

9 حزيران 2019 | 12:04

المصدر: ذا فيرج

  • المصدر: ذا فيرج

تغريدة ترامب حول ناسا ( تويتر)

غرّد الرئيس الأميركي دونالد #ترامب تغريدة أصابت المهتمين بالفضاء بالذهول، حيث أعلن أن القمر جزء من المريخ، وطالب وكالة #ناسا أن تكفّ عن التركيز على إرسال رحلات إلى القمر، فقد تحقق هذا منذ 50 عاماً، وأنه يجب أن تحوّل اهتماماتها إلى المريخ.



وقد أثارت تغريدة الرئيس الجدل بسبب تركيز كافة جهود ناسا فى عصر إدارة ترامب على إرسال البشر مجدداً إلى القمر، ففي أذار الماضي حضّ نائب الرئيس مايك بنس ناسا من أجل الإسراع بالعودة إلى القمر، مؤكداً أن هذه وسيلة ضرورية. وخلال الشهر الماضي طلب ترامب إضافة 1.6 مليار دولار في ميزانيته من أجل أن تتمكن ناسا من العودة إلى القمر.

وأصاب إعلان ترامب كثيرين ممن يهتمون بالفضاء والفلك، بالدهشة، لأنه لم يُعرف أبداً أن القمر جزء من المريخ، كما أن المريخ يبعد عن القمر حوالي 140 مليون كيلومتر، ولكن من المحتمل أن يكون القصد من هذه التغريدة أن القمر هو الخطوة الأولى للوصول إلى المريخ، كما كانت تشير ناسا سابقاً، حيث أجمع الكثير من العلماء على أن سطح القمر ملائم لإجراء الاختبارات التي ستنتهي في النهاية بوصول البشر إلى المريخ.

ويبدو أن تغريدة ترامب جاءت تعقيباً على مقابلة جيف ديويت، المدير المالي لناسا، عبر قناة Fox Business التي يتابعها ترامب، والذي تحدث عبرها عن خطط ناسا بتنظيم رحلات إلى المريخ انطلاقاً من القمر، حيث تخطط الوكالة لبناء موقع فضائي في مدار قمري يمكن أن ينقل رواد فضاء إلى سطح القمر بحلول عام 2024، في إطار مبادرة أوسع لاستخدام القمر قاعدة لانطلاق بعثات في نهاية المطاف إلى المريخ.

ويبدو أيضاً أن البيت الأبيض يقف في صف ترامب، فقد أدلى مسؤول في البيت الأبيض ببعض التصريحات لموقع "ذا فيرج" مؤكداً أن هدف إدارته دائماً الوصول إلى المريخ، وأنهم قاموا في السابق بطلب بعض الموارد من الكونغرس من أجل الوصول إلى القمر الذي سيوصلهم في النهاية إلى المريخ.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard