إنجاز مزدوج للأوسترالية بارتي

8 حزيران 2019 | 20:08

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

بارتي (أ ف ب).

أحرزت الأوسترالية آشلي بارتي المصنفة ثامنة لقبها الأول الكبير، وستصعد الى المركز الثاني في التصنيف العالمي الجديد بفوزها السبت في نهائي #رولان_غاروس الفرنسية، ثانية بطولات "غران شليم" الأربع الكبرى، على التشيكية ماركيتا فوندروسوفا الـ 38 عالميا بمجموعتين 6-1 و6-3.وخاضت كل من بارتي (23 عاما) وفوندروسوفا (19 عاما) النهائي الأول في البطولات الكبرى ولم تتأهل أي منهما الى المربع الأخير قبل عام 2019 في رولان غاروس،

واحرزت بارتي، لاعبة الكريكيت سابقا والعائدة قبل ثلاث سنوات الى ملاعب الكرة الصفراء بعد انقطاع عامين، اللقب الثاني هذا العام بعد تتويجها في دورة ميامي الأميركية، والخامس في مسيرتها في ساعة و10 دقائق.

وباتت بارتي أول استرالية تتوج باللقب في بطولة فرنسا منذ 64 عاما حين نجحت مارغريت كورت صاحب الرقم القياسي في عدد الألقاب الكبيرة (24 لقبا)، في احراز لقبها الخامس على الرمال عام 1973.

كذلك أصبحت بارتي أول أوسترالية تحرز لقبا كبيرا بعد سامنتا ستوسور التي فشلت في نهائي رولان غاروس عام 2010، قبل أن تنجح في فلاشينغ ميدوز الاميركية في العام التالي (2011).

وحسمت بارتي المجموعة الأولى بسهولة في 30 دقيقة بعد أن كسرت أرسال منافستها ثلاث مرات، لكنها خسرت إرسالها مرة واحدة في الشوط الخامس.

وشهدت المجموعة الثانية مقاومة أكبر من جانب التشيكية التي كانت تحلم بأن تصبح أصغر لاعبة تتوج بلقب كبير منذ تتويج الروسية ماريا شارابوفا في فلاشينغ ميدوز عام 2006 بعمر التاسعة عشرة، وأحرزت ثلاثة أشواط على إرسالها دون ان تستطيع وقف تفوق الأوسترالية.

وارتكبت فوندروسوفا 22 خطأ مباشرا، واكتفت بعشر ضربات رابحة، مقابل 27 لبارتي.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard