استقالات وخلافات... عنوان المرحلة المقبلة من بلديات لبنان

2 حزيران 2019 | 12:00

المصدر: "النهار"

خلال الانتخابات البلدية عام 2016 (أ ف ب).

ثلاث سنوات مرت على الانتخابات البلدية في لبنان. ثلاث سنوات اشتعلت خلالها خلافات بين أعضاء بعض البلديات، أدت إلى استقالات بالجملة. وبلديات أخرى استُحدثت، وأخرى لم تحصل فيها انتخابات قطّ. معارك وخلافات خرجت إلى العلن. بيانات وبيانات مضادة بين أبناء البلدية الواحدة، واتهامات بالتمسّك بالسلطة خصوصاً في البلديات التي كان يفترض أن يستقيل رئيس البلدية أو نائبه ليحل مكانه رئيس آخر، بحسب اتفاقات مسبقة.يبلغ عدد البلديات في لبنان 1045. واستُحدثت 17 بلدية بعيد الانتخابات، فيما 6 بلديات لم تُجرَ فيها الانتخابات عام 2016، لأسباب مختلفة، بينما حُلّ 30 مجلساً بلدياً، ما يعني عملياً أن هناك حوالي 53 بلدية بحاجة لإجراء انتخابات. العدد غير نهائي كون العشرات من البلديات معطّلة، ولم تجتمع، ولم يصدر قرار بحلّها بعد.
وتعود الخلافات إلى رفض العديد من الرؤساء التنازل عن السلطة خلافاً للاتفاقات، ما يهدد بحلّ المزيد من البلديات، وإجراء انتخابات في أقرب وقت ممكن، بحسب الباحث في الدولية للمعلومات محمد شمس الدين.
البلديات المطلوب منها أن تُجري انتخابات، في ارتفاع مستمر، إلا أن أرقام وزارة الداخلية تؤكد أن...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 95% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard