مسيرة "يوم القدس" في بغداد: فصائل موالية لإيران تحرق العلم الأميركي

31 أيار 2019 | 16:00

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

حرق العلمين الاميركي والاسرائيلي خلال المسيرة في بغداد (أ ف ب).

أحرق عناصر فصائل شيعية موالية لإيران أعلاما أميركية، وداسوا على صور للرئيس #دونالد_ترامب خلال مسيرة نظمت في #بغداد اليوم في مناسبة "يوم القدس" الذي يتزامن هذه السنة مع توتر شديد بين #طهران و#واشنطن، وفقا لمصور "فرانس برس".

ونظمت المسيرة في الذكرى السنوية لـ"يوم القدس" الذي يحتفل به منذ عام 1979 في إيران، دعما للفلسطينيين، في شارع فلسطين الرئيسي الواقع شرق بغداد.

وعمد عناصر من فصائل "حزب الله" و "النجباء"، يرتدون زيهم العسكري، الى حرق أعلام الولايات المتحدة التي تعيش خلافاً حاداً مع إيران منذ الانسحاب الأميركي الأحادي الجانب قبل عام من الاتفاق النووي مع إيران، و ما أعقبه من فرض عقوبات اقتصادية على طهران. كذلك، احرقوا اعلاما اسرائيلية. 

وتصاعد التوتر بين البلدين أيضا، بعدما أدرجت واشنطن الحرس الثوري الإيراني الذي يتولى تدريب فصائل شيعية عراقية وتسليحها، على قائمة "الارهاب".

ويثير تعزيز الوجود العسكري الأميركي في الشرق الاوسط منذ مطلع أيار، لمواجهة ما وصفته واشنطن ب"التهديدات الإيرانية، مخاوف من وقوع مواجهات مسلحة، خصوصا داخل العراق.

وحمل عناصر من هذه الفصائل المسلحة يرتدون زيا عسكريا صورة كبيرة لآية الله الخميني، الى جانب لافتات كتب على أحدها: "لا لصفقة القرن"، في إشارة إلى خطة السلام الأميركية التي يعدها جاريد كوشنر، صهر الرئيس الاميركي، حول مستقبل الشرق الاوسط .

وحذر المسؤولون العراقيون، خلال استقبال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في بغداد قبل أيام، من "مخاطر الحرب"، ومن تحول العراق مسرحا لأي تطور في التوترات بين واشنطن وطهران. 

وشهدت بغداد ومدن متفرقة تظاهرات شارك فيها آلاف العراقيين بشعار: "لا للحرب" في المنطقة.

الحراك إلى أين؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard