كانّ ٧٢ – "الخائن": المافيا في مسرح ماركو بيللوكيو

31 أيار 2019 | 15:28

المصدر: "النهار"

"الخائن" لماركو بيللوكيو المشارك في مسابقة كانّ ٧٢.

مع "الخائن"، يعود بيللوكيو إلى بيللوكيو، إلى ذروة فنّه، بعد أفلام متواضعة عدة، مقترحاً عملاً شديد الاتقان على مستوى السيناريو والتمثيل والاخراج والاستيتيك. للمخرج الإيطالي تاريخ طويل مع كانّ، بالرغم من انه لم يفز يوماً بـ"السعفة" أو حتى بجائزة الإخراج عن الأفلام التي قدّمها هنا، من "الشيطان في الجسد" إلى "انتصار" الذي يُعتبر آخر عمل كبير شاهدناه له قبل عشر سنين، والذي تناول فصولاً من سيرة موسوليني من خلال عشيقته إيدا داسلر.جديده الذي عُرض في مسابقة الدورة الثانية والسبعين من #كانّ (١٤- ٢٥ أيار)، لا يختلف كثيراً عن "انتصار"، سواء على صعيد التوتر الذي يخلقه في جسد الفيلم أو لجهة عودته إلى حقبة صعبة ودموية وعنيفة من تاريخ بلاده إيطاليا من خلال حوادث يعتبرها "معروفة ومجهولة" في آنٍ واحد. ما يجمع الفيلمين هو المحل الذي لطالما برع فيه بيللوكيو: الإنتقال المستمر من الحدث الكبير إلى الصغير، أو من العام إلى الخاص، وتصويرهما من مساحة واحدة. يحملنا "الخائن" إلى ثمانينات القرن الماضي، الفترة التي شهدت حرباً ضروساً بين فصائل المافيا الصقلية المختلفة (الكورليونيون ضد الباليرميين). صراع دموي...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard