نصرالله: سنقدم ملفات تتعلق بالفساد إلى القضاء بعد الانتهاء من الموازنة وإقرارها

25 أيار 2019 | 17:24

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

حسن نصرالله.

جدد الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصر الله، في خطابه المتلفز لمناسبة عيد المقاومة والتحرير، "تمسك المقاومة بمزارع شبعا وتلال كفرشوبا والجزء المحتل من بلدة الغجر"، منوهاً بموقف رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بهذا الصدد، وأيضاً بالتزام قيادة الجيش القاطع الذي صدر أمس، مشدداً على تحرير ما تبقى من الأرض. كما أكد "حقنا بممارسة المقاومة وبكل أشكال المقاومة".

وقال: "المقاومة تقف خلف الدولة والرؤساء الثلاثة بتمسكهم بكامل حقوق الأرض والمياه والثروات في إدارة التفاوض حول ترسيم الحدود البحرية".

وفي موضوع التوطين، دعا إلى "لقاء سريع لا يحتاج إلى طاولة حوار أو مؤتمرات، يضم المسؤولين الفلسطينيين والمسؤولين اللبنانيين لمواجهة خطر التوطين الزاحف".

كما تطرق إلى موضوع الفساد، مجدداً موقف "حزب الله" القاضي بمكافحة الفساد، معتبراً أن هذا الموضوع يحتاج إلى صبر ووقت وإلى تعاون الجميع، مشيراً إلى أن "حزب الله استطاع أن يخلق مناخاً حول موضوع مكافحة الفساد وجعله موضوعاً وطنياً".

ووعد بتقديم ملفات تتعلق بالفساد إلى القضاء، بعد الانتهاء من الموازنة وإقرارها، معتبراً أن النقاش حول الموازنة كان محطة مهمة وما يزال، مؤكداً عدم عرقلة الحزب لأي نقاش رغم موقفه بعدم المساس بمعيشة الطبقات الفقيرة وذوي الدخل المجدود، آسفاً لأن بعض الضرائب مست بأوضاع الفئات الفقيرة، واعداً بنقاش علني سيقوم به نواب ووزراء الحزب في المجلس النيابي. 

 في موضوع التوطين، قال نصرالله: "أهم مسألة قد يؤدي إليها المؤتمر الاقتصادي في البحرين والتوجه الاقتصادي الذي يراد نقاشه هناك وبعض أشكال الترغيب والإغراءات المالية هنا وهناك، هذا قد يفتح الباب عريضاً وواسعاً أمام مسألة توطين الفلسطينيين في لبنان وفي بقية البلدان التي يتواجدون فيها، إضافة إلى ما تتعرض له وكالة الأونروا من تضييق قد يؤدي إلى تعطيلها أو إلى توقيفها عن العمل".

وتابع: "أيضاً كما في مسألة ترسيم الحدود هناك أرضية مشتركة أو خلفية مشتركة على المستوى الوطني اللبناني، حيث يجمع اللبنانيون كلهم مع أن نقاط ومسائل خلافهم كثيرة ولكن اللبنانيين يجمعون على رفض التوطين، دستوريا، سياسيا، وطنيا، وعلى كل صعيد أيضا هناك أرضية مشتركة مع إخواننا الفلسطينيين الموجودين في لبنان، حيث أن جميع الفلسطينيين الموجودين في لبنان أيضا يجمعون على رفض التوطين ويصرون على حقهم في العودة إلى أرضهم إلى فلسطين، إلى ديارهم وإلى أملاكهم وإلى بيوتهم. إذاً، هذه تشكل أرضية مشتركة، الآن نحن أصبحنا في مرحلة لا يكفي فيها أن يقال أننا جميعاً ضد التوطين".

واعتبر اننا "بحاجة إلى خطة مشتركة لمواجهة خطر التوطين الزاحف والآتي، هذا ما يجب أن نجلس جميعا، أن يجلس اللبنانيون والفلسطينيون المسؤولون المعنيون ويضعوا خطة، وما هو مطلوب منا كأفكار أو اقتراحات أو مساهمة عملية نحن جاهزون أن نكون جزءاً بالتأكيد من هذه المواجهة الوطنية القومية الأساسية".

من جهة أخرى، وعن ترسيم الحدود، قال نصرالله:"من نقاط القوة طبعاً ان هناك خلفية مشتركة بين المسؤولين اللبنانيين وبالتحديد بين الرؤساء الثلاثة حول هذا الموضوع، المقاومة في صورة ما يجري هي تدعم موقف الدولة وتقف خلف الدولة كما أعلنا سابقاً، والمقاومة والشعب اللبناني وكل اللبنانيين بالتأكيد يراهنون ويثقون بتمسك الرؤساء وبمسؤولي الدولة بكامل الحقوق في الأرض وفي المياه وبالثروات الطبيعية المودعة في مياهنا، ويتطلعون الى إدارتهم وإلى ثباتهم والى تحملهم للمسؤولية التاريخية في إدارة التفاوض حول هذا الملف".

وأضاف: "لبنان هنا يستند الى قوتين في هذا التفاوض، قوة الحق لأن ما يطالب به لبنان هو حقه وأيضاً قوة القوة التي تحدثت عنها قبل قليل الموجودة في لبنان، لبنان اليوم ليس في موقع ضعف، أمام إسرائيل على الإطلاق ولا يجوز أن يشعر أي لبناني أن بلده في موقف ضعف، أو أن دولته في موقف ضعف، لا، اليوم هم يتهيبون ويخافون ويقلقون من ما هو موجود في لبنان وكما أنهم يستطيعون أن يمنعوا لبنان من الحصول على النفط والغاز، أيضاً لبنان يستطيع أن يمنعهم من الحصول على النفط والغاز، أنا لست بحاجة الى إطلاق تهديدات جديدة، العدو الإسرائيلي ومن خلفه الاميركيون يعرفون هذه المعادلات جيداً، وبالتالي طالما أن الدولة ومسؤولي الدولة يستندون الى قوة الحق والى قوة القوة، فمن المفترض أن نتمسك بحقوقنا وأن نتفائل كما تفاءل دولة الرئيس الاستاذ نبيه بري في إمكانيات تحقيق إنتصار كبير في هذا الملف".

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard