استراتيجيا "المركز العربي للأبحاث"... جولة بين الفساد السياسي والعلمانية والفلسفة

24 أيار 2019 | 15:22

اصدارات "المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات".

صدرت عن "المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات" سلسلة كتبٍ جديدة منها كتاب "محاضرات في تاريخ فلسفة الأخلاق" لأستاذ الفلسفة جون رولز وترجمة ربيع وهبه. 

يجمع هذا الكتاب محاضرات ألقاها جون رولز أثناء تدريسه في جامعة هارفرد، طوال ثلاثة عقود، ألهمت جيلًا من الطلاب، وأحدثت تجديدًاً في فلسفة الأخلاق. وتدعو المحاضرات إلى التعلم من الأعلام الأكثر شهرة في فلسفة الأخلاق المعاصرة، مع توجيه ملهِم من أحد أجدر المعلمين والممارسين لهذه الفلسفة المعاصرة.

تبيّن هذه المحاضرات الملامح المحورية في مقاربة رولز ونهجه من حيث فكرة أن الاهتمام الجدير بالاحترام بالكتابات العظيمة التي تعبّر عن التقاليد الموروثة، يمكن أن يقود إلى تبادل مثمر للأفكار علی مر القرون. ووفق هذه الروحية، يخصّص رولز محاضراته لعدد من المفكرين، من أمثال لايبنتز وهيوم وكانط وهيغل، الذين يجهدون بأسلوب تعليمي متعمّق لتفسير كيفية نشوء النظام الأخلاقي من الطبيعة البشرية ومن مقتضيات عيشنا معاً، وكيفية التمتع بما يكفي من دوافع لنعيش الحياة كما ينبغي، من دون الحاجة إلى زاجر من خارج أنفسنا. تمنحنا هذه المحاضرات تبصّراً فريداً في كيفية تغيير جون رولز رؤيتنا لتاريخ فلسفة الأخلاق.

ورولز (1921-2002)، واحد من أعلام الفلسفة السياسيّة المعاصرة ومن منظري الليبرالية الاجتماعية ومؤسسيها. اهتم بالعدالة الاجتماعية، وله تأثير عميق في نهج التعامل مع فلسفة الأخلاق وفهمها. من مؤلفاته: نظرية في العدالة؛ العدالة كإنصاف؛ قانون الشعوب.

كما صدر عن المركز أيضاً كتاب "البحر الأحمر في الاستراتيجيا العثمانية" من تأليف جمال محمود.

يتناول هذا الكتاب أهمية البحر الأحمر الاستراتيجية والاقتصادية خلال العصور القديمة والوسطى، ابتداء بالفراعنة ومروراً بالإغريق والرومان والدولة الإسلامية في مختلف العصور، وانتهاء بسلطنة المماليك وتعاونها مع الدولة العثمانية لمواجهة الخطر البرتغالي. كما يتناول محاولات القوى الكبرى السيطرة عليه، وسياسة الدولة العثمانية ومدى نجاحها أو إخفاقها في الدفاع عنه ضد الخطر البرتغالي، إضافةً إلى رؤية الدولة العثمانية في الاستراتيجيا التي اعتمدتها فيه، والمتمثلة في إغلاقه أمام السفن الأوروبية، ومدى نجاح العثمانيين في تطبيق منظومتهم الأمنية فيه.

والمؤلف حاصل على الدكتوراه في التاريخ من جامعة القاهرة في عام 2006، وله اصدارات عدّة منها: حكاية الفلاح المصري في العصر العثماني (2012)؛ الخبز في مصر العثمانية (2016)‏.

ومن اصدارات "المركز العربي للأبحاث" كتاب "الفساد السياسي في بلدان إفريقيا جنوب الصحراء" للباحث الجزائري مصطفى خواص.

يُعالج هذا الكتاب ظاهرة الفساد السياسي في إفريقيا جنوب الصحراء، بوصف مكوناتها ومصادرها وأشكالها ومظاهرها وتصنيفها وتفسيرها، ويُقوِّم انعكاساتها في الدولة والمجتمع، كما يدرس آليات مكافحتها مركّزاً على تحليل ظاهرة الفساد السياسي فيها في العقد الأخير من القرن الماضي، بما شهده من عمليات تحوّل كبرى في النظم السياسية الإفريقية. ففي هذه الفترة، حظيت مكافحة الفساد بالأولوية لدى نخب إفريقيا ومفكريها، كما شهدت حراكاً إفريقياً كبيراً، سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي.

ويهتم خواص بالبحث في قضايا الفساد والتطرف والعنف، كما شارك في الكثير من الندوات والمؤتمرات، ونشر عدداً من المقالات والبحوث في منشورات محكمة.

ومن الإصدارات الجديدة للمركز كتاب "العلمانية من سالب الدين إلى موجب الدولة" للكاتب سهيل الحبيّب.

يبقى الجدال حول الدين والعلمانية، أو الإسلام والعلمانية بالتحديد، من المحاور الكلاسيكية الثابتة في الفكر العربي منذ عصر النهضة الحديثة إلى اليوم. ويشهد الفكر الأيديولوجي العربي الراهن عودة قوية إلى هذا الجدال بعد الحراك الثوري والسياسي والاجتماعي الذي شهده بعض البلدان العربية، ولا يزال، خلال العشرية الثانية من القرن الحادي والعشرين، وبعد تجارب الانتقال الديموقراطي ودور الإسلاميين في مصر وليبيا وتونس والمغرب، وفي بلدان عربية أخرى مثل سورية والعراق واليمن ولبنان. يشتغل هذا الكتاب على فرضية أنّ كتاب عزمي بشارة، الدين والعلمانية في سياق تاريخي، هو إضافة نوعية على المستويين المعرفي والنظري إلى ما هو سائد في السياق الفكري والأيديولوجي العربي المعاصر والراهن من فهمٍ نظري للعلمانية، ومن تمثّل تاريخي لظواهرها. ويحاول الاستدلال على صحة هذه الفرضية بتحديد الوجوه المتعيّنة للإضافات المعرفية والنظرية التي يحويها كتاب بشارة، من حيث هو جهد يتتبّع ظواهر التديّن والتَّعَلْمُن على مدار قرون عديدة وفي سياقات عديدة من التاريخ الغربي الحديث والمعاصر والراهن، للوصول إلى الفهم التاريخي لظاهرتَي الدين والعلمانية.

والحبيّب هو باحث في مركز الدراسات الإسلامية في تونس، ومختصّ في دراسة الفكر العربي المعاصر وتحوّلاته. بعد اندلاع الثورات العربية، اهتمّ بمباحث تتعلّق بالمسارات الانتقالية العربية وإشكالات التحوّل الديموقراطي فيها، ومحاولة فهمها وتفسيرها في ضوء البنى والمفاهيم الأيديولوجية السائدة. ومن مؤلفاته: الأزمة الأيديولوجية العربية وفاعليتها في مآزق مسارات الانتقال الديموقراطي ومآلاتها (2017).

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard