صباح الجمعة: العالم يخشى الحرب و"الخير لقدام"... بدء اشتباك جديد؟

24 نوار 2019 | 09:14

(أ ف ب).

صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات الجمعة 24أيار 2019:

مانشيت "النهار" اليوم جاءت بعنوان: جلسة أخيرة للموازنة أم بدء اشتباك جديد؟ لعلّها أكثر المفارقات اثارة للسخرية ان تبقى موازنة 2019 المتأخرة والعالقة في اشتباك سياسي وزاري بات يحتاج الى أكثر من غرفة عناية مكثفة للإفراج عنها، فيما أوعز وزير المال علي حسن خليل الى الادارات والوزارات بالشروع في التحضير لوضع مشروع موازنة 2020 وفق الأصول الزمنية! ذلك ان هذه المفارقة برمزيتها كما بدلالاتها العملية أضافت بعداً مأزوماً جديداً الى المراوحة الغريبة التي حوصرت في دائرتها ولادة الموازنة في اللحظات الأخيرة التي كان يفترض ان تنتهي فيها الحكومة من اقرارها بعد 18 جلسة لمجلس الوزراء. ومع كل الكلام والمواقف التي تطلقها القوى السياسية عن مسببات التأخير ومبرراته وذرائعه، بات مجمل المأزق يعكس ما يتجاوز ملف الموازنة حتى لو انفرجت الامور في الساعات أو الأيام المقبلة.

في افتتاحية النهار، كتب مروان اسكندر: العالم يخشى الحرب ويفتش عن نظام جديد منطقة الشرق الاوسط تضج بطبول الحرب، وقارع الطبل هو الرئيس الاميركي الذي تجاوز كل التفاهمات الدولية حول التبادل التجاري ووسع مفهومه لسريان القرارات الاميركية على بقية الدول، واصبحت القيود التي يفرضها سارية على غالبية الدول شاءت ذلك أم أبت.

وكتب نبيل بو منصف: حكومة "الخطيئة الأصلية"! لم يمر وقت كاف لنسيان تصاعد الاصوات المحذرة من تركيبة حكومية ليست الا صورة طبق الأصل عن البرلمان الذي كان منتخبا حديثا بمعنى انها برلمان مصغر تنهي الفصل بين السلطات وتنقل المعارك السياسية وسباق الطموحات الى داخل الحكومة.

كما كتب الياس الديري: التطويل في قفص الاتهام! لن يكون في وسع رئيس الحكومة، أو أي وزير من المقرّبين أو المبعدين، التأكيد أن الموازنة ستصدر كعروس في ضيعة موَّردة ظهر الجمعة، أو عندما يأتي المساء، أو في ساعة متأخرة تلي الإفطار.

وكتب رضوان عقيل: عون مع وظيفة اقتصادية للموازنة... وليست ضريبية فقط فيما ينشغل مجلس الوزراء وانهماك مكوناته في مناقشات الموازنة العامة واقرارها وتشريح بنودها، كان الرئيس ميشال عون يتابعها من فوق من قصر بعبدا بواسطة فريق اقتصادي، على وقع جملة من الخلافات والتعقيدات التي باتت تحكم اكثر من فريق مع الآخر وعلى الطاولة نفسها في السرايا الحكومية التي كان يجب ان تكون مجتمعة لإيجاد حلول لجملة من المعضلات المالية والاقتصادية التي لم تدخل الاطمئنان بعد الى نفوس اللبنانيين رغم كل الجهود التي بذلتها وزارة المال. واذا كان الرئيس سعد الحريري لا يتدخل الا عند استفحال المشادات الاخيرة بين الافرقاء، بعد ان طغت على السطح بين الوزيرين علي حسن خليل وجبران باسيل وفريقهما الوزاريين.

وكتبت سابين عويس: الرقص على حافة الانهيار... لماذا تعد الحكومة بما تعجز عنه؟ أكثر من 18 جلسة حكومية استغرقت نحو شهر من المناقشات في مشروع قانون الموازنة العامة لسنة 2019، لم تأخذ في الاعتبار عامل الوقت الضائع تحت وطأة ازمة مالية واقتصادية تضع البلاد على شفير الانهيار، أو السقوف القانونية التي ترعى الانفاق في ظل الضغط الناجم عن قرب نفاد مهلة قانون الإنفاق على القاعدة الاثني عشرية في 31 أيار الجاري، أي بعد بضعة أيام، او حتى الوجع الذي ترزح تحت ثقله القطاعات الاقتصادية والمعيشية في ظل الانكماش الاقتصادي وتراجع القدرة الشرائية وغياب فرص العمل.

وكتب مجدي العريضي: الكلام على "تركة ثقيلة" يؤجّج الصراع ويثير تساؤلات وهذا ما أثاره ساترفيلد في أحد لقاءاته عاد الصراع السياسي من زاوية ما يسمى بـ "التركة الثقيلة" أو من أوصل البلد إلى هذا العجز والديون الهائلة، إلى الواجهة من جديد، ما تبدّى بعد كلام رئيس الجمهورية حول هذه المسألة والردود عليه، ناهيك بالتباينات الهائلة بين خصوم الأمس وأبناء التسوية اليوم أيضًا ربطًا بالحالة الاقتصادية الراهنة، إلى أمور أخرى بدت واضحة المعالم على خط بيت الوسط وميرنا الشالوحي، و"الخير لقدام" بين الطرفين حيال مسائل أخرى...

وكتب راجح الخوري: ترامب أرسل رقمه إلى خامنئي؟ يتسابق العُمانيون والعراقيون على محاولة تهدئة الوضع، ومنع وقوع إنفجار بين إيران والولايات المتحدة يشعل منطقة الخليج، الحيوية للأمن الإقتصادي العالمي، ويأتي ذلك متزامناً مع خطابين إيرانيين متناقضين، واحد يقول إن الأسطول الأميركي بات تحت سيطرة إيران، وفي هذا مبالغة موجهة طبعاً الى الرأي العام الداخلي، والثاني يقول إن إيران لا ترغب في حرب مع الولايات المتحدة لا مباشرة ولا عبر الوكلاء.

وكتب سركيس نعوم: ترامب ضعيف و"خارجية" تيلرسون كانت كارثة عن مصر واحتمال تأهلها لقيادة المنطقة أو للاشتراك في قيادتها قلت أيضاً في اللقاء مع المشارك الأميركي نفسه في عملية السلام منذ بدئها عام 1990، والذي صار لاحقاً باحثاً مهماً في أحد أكثر مراكز الأبحاث صدقية في واشنطن: ربما إذا حُلّت قضية فلسطين تستطيع مصر القيام بدور قيادي إقليمي. علماً أن الحلّ العادل لها أو على الأقل حل الدولتين انتهى رغم استمرار البعض في اعتباره موجوداً في صفقة القرن.

وكتبت روزانا بو منصف: القمتان في السعودية لن يرتفع سقفهما! بالنسبة الى خبراء عسكريين توقعوا حصول حرب في المنطقة هذه السنة فان اندفاع كل من الولايات المتحدة وايران الى تصعيد التحضيرات لمواجهة محتملة في المنطقة لم يكن غريبا بل منتظرا. وحتى بعد صدور مواقف عن الرئيس الاميركي دونالد ترامب وكبار المسؤولين الايرانيين يستبعدون فيها الذهاب الى حرب اثارت المخاوف منها الاستعدادات التي حصلت الى جانب حروب صغيرة تمثلت في الاعتداء على اربع ناقلات اماراتية وسعودية في الخليج اتجهت الانظار حول المسؤولية فيه الى ايران وحلفائها، فان هؤلاء الخبراء لا يستبعدون حربا مرجحة في حزيران.

وكتبت فاطمة عبدالله: "كوبلات" الغرام والانتقام: الوجه الحقيقي للأكذوبة ستّ ثنائيات بعضها يعصف وبعضها يموج، نختارها من بين بحار #رمضان الواسعة. لكلّ "كوبل" مفتاح لباب موصود، عليه اختراقه والمكوث في صدر الدار، وإلا حجز المقاعد الأمامية "كوبل" آخر. نمرّ على أبرز ثنائيات الموسم، من دون ترتيب، بما لها وما عليها. ممل الحبّ من نوع "الشمس مشرقة والعصافير تزقزق"، فذلك مُستهلك.

وكتب عبدالناصر حرب: "إيفرست" تفتح ذراعيها لجويس عزّام... حلم القمم السبع تحقق! (صور وفيديو) حققت المتسلقة "المتحدّية" #جويس_عزام حلمها، وأنجزت تحدي القمم السبع الأعلى في العالم، عقب وصولها إلى قمة " #إيفرست" (فجر اليوم الخميس)، رافعةً العلم اللبناني بفخر واعتزاز، بعد نحو شهرين من المغامرة المثيرة.


 

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard