واشنطن تؤجل تطبيق حظر التعامل مع هواوي، ومؤسس هواوي يرد!

21 نوار 2019 | 10:48

المصدر: أ.ف.ب- وكالات

  • المصدر: أ.ف.ب- وكالات

مؤسس شركة هواوي، رن جنغفي (أ.ف.ب)

أعلنت #واشنطن عن تأجيل بدء تطبيق الحظر على تصدير التكنولوجيا الأميركية إلى شركة #هواوي الصينية العملاقة لمدة 3 أشهر.

وقالت وزارة التجارة الأميركية في بيان لها إن: "التأجيل لا يحتاج إلى تعديل الحظر الذي فرضه الرئيس دونالد ترامب بالاستناد إلى الخطر الذي تشكله الشركة على الأمن القومي، وهو إجراء له تداعيات كبيرة على شركات التكنولوجيا الصينية والأميركية على حد سواء".

وأضاف البيان، أن السلطات تتوقف عن تطبيق الحظر لمدة 90 يوما لإعطاء "هواوي" وشركائها الوقت "للمحافظة على الشبكات والمعدات الموجودة والعاملة حاليا ودعمها، بما في ذلك بالتحديثات على الأنظمة الخاضعة للعقود والاتفاقات القانونية الملزمة الموقعة قبل 16 أيار 2019 ضمنا".

وستسمح وزارة التجارة الأميركية لشركة هواوي تكنولوجيز بشراء مواد أميركية الصنع لاستمرار عمل الشبكات القائمة وتحديث البرامج الموجودة على أجهزة هواوي.

ولا يزال محظورا على الشركة شراء قطع غيار ومكونات أميركية لتصنيع منتجات جديدة بدون الحصول على موافقات على الترخيص من المرجح رفضها.

وقال وزير التجارة الأميركي ويلبور روس في بيان إن التفويض الجديد يستهدف منح شركات الاتصالات التي تعتمد على معدات هواوي الوقت لاتخاذ ترتيبات أخرى.

وأضاف "باختصار، سيسمح هذا الترخيص باستمرار العمليات بالنسبة لمستخدمي هواتف هواوي الحاليين وشبكات النطاق العريض في الريف".

ويشير الترخيص، الذي سيظل ساريا حتى 19 آب ، إلى أن التغييرات في شبكة إمداد هواوي قد تكون لها عواقب مباشرة وبعيدة المدى وغير مقصودة على عملاء الشركة.

وقال كيفن وولف المحامي في واشنطن وهو أيضا مسؤول سابق في وزارة التجارة "الهدف على ما يبدو هو الحيلولة دون تعطل أنظمة الإنترنت والكمبيوتر والمحمول". وتابع قائلا "هذا ليس استسلام. هذا ترتيب للأوضاع".

من جهتها، أكدت هواوي على مساهمتها في نشر أندرويد على مستوى العالم، حيث إن مبيعات الهواتف الحاملة لنظام #أندرويد التي تنتجها الشركة تنمو بأرقام مضاعفة، فيما تتقلص مبيعات الشركات الأخرى أو تحافظ على ركودها.

وعلّق مؤسس شركة هواوي، رن جنغفي، بلهجة متحدية، اليوم الثلثاء، على الإجراءات الأميركية ضد شركته بقوله "إنما هي محاولات من الولايات المتحدة لعرقلة الطموحات العالمية لهواوي، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة "تستخف" بقوة أكبر شركة للاتصالات في العالم".

وجاءت هذه التصريحات من جنغفي – التي نشرتها وسائل الإعلام الحكومية الصينية – بعد أيام من إصدار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أوامر تهدف إلى إحباط أعمال شركة هواوي في الولايات المتحدة، متوجاً بها شهوراً من الجهود لعرقلة طموحات هواوي في أن تصبح الشركة الرائدة عالمياً في تقنية شبكات الجيل الخامس.

وقال جنغفي، لقناة التلفزيون المركزي الصيني CCTV، إن "الممارسات الحالية للسياسيين الأميركيين تستخف بقوتنا"، مضيفاً: "لا ريب في أن شبكات الجيل الخامس الخاصة بهواوي لن تتأثر. وفي ما يتعلق بتقنيات 5G، لن يتمكن الآخرون من إدراك شركة هواوي إلا بعد عامين أو ثلاثة".

وطمأنت "هواوي" مستخدمي هواتفها الحاليين وعلامتها التجارية الفرعية "هونور"، بأن منتجاتها ستستمر في تلقي تحديثات الأمان وخدمات ما بعد البيع، وهذا الوعد يشمل أيضا الهواتف التي جرى شحنها فضلا عن الأجهزة الموجودة حاليا في المستودعات في جميع أنحاء العالم، من دون أن تقدم الشركة أية وعود إضافية تتخطى ذلك.


وأضاف التقرير الصادر عن مؤسسة تكنولوجيا المعلومات والابتكار أن الفرص الضائعة تهدد ما يصل إلى 74 ألف وظيفة.

"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard