وشم التطريز: ما بين جدتي والـ Cool إبرة وغزل الصوف

20 أيار 2019 | 13:55

تصاميم تُراثيّة ليس لديها "سطح" مُنتظم وسلس. وكأن الحبر قد خيط في الجلد. ابتكارات بصريّة ناتئة تغمز إلى الأبعاد الثُلاثيّة في كل "مجدها" وجنونها وعدم انسياقها في رواق التصاميم التقليديّة الكلاسيكيّة في إطلالتها. خياطة وغزل الصوف، وتحيّة إلى كل جدّة غاصت لسنوات في عالم التطريز المُحبّب وخلقت منه حكايات ونوادر تتناقلها الأجيال.إنها واحدة من أجمل النزعات (Trends) لصيف الـ2019 وتنطوي على الأوشام المُطرّزة التي تبدو أكثر من غريبة على الجلد، وفي الوقت عينه "قريبة من القلب" وخالية بعض الشيء من "حدّة" الأوشام التقليديّة التي اعتدناها ماضياً.قطرات من الألوان الجامحة والمتوهجة وإضافات و"زوزقة" تجعل الوشم يبدو أكثر إشراقةً. احتفال بالحريّة والتقاليد في الوقت عينه. وتقنيّة العمل مستوحاة من الخياطة بواسطة الإبرة وغزل الصوف.خيوط وتصاميم تنساب على الجلد. وها هي التقاليد تنصهر بكل ما يُجسّد الـCool.                                                         ...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 58% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard