مشروع قرار روسي أمام مجلس الأمن يندد بـ"تسييس" عمل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية

16 نوار 2019 | 23:06

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

مجلس الأمن.

سلمت روسيا ممثلي الدول الأعضاء في مجلس الأمن مشروع قرار يندد بـ"التسييس المتواصل" لعمل منظمة حظر الاسلحة الكيميائية التي شكلت فريق محققين حول سوريا.

وأفاد دبلوماسيون في المنظمة الدولية أن مشروع القانون المدعوم من الصين، يذكر أن مجلس الامن هو الهيئة الدولية الوحيدة القادرة على فرض عقوبات على دول تنتهك اتفاق حظر الاسلحة الكيميائية.

ويعرب مشروع القانون عن "القلق إزاء التسييس المتواصل لعمل منظمة حظر الاسلحة الكيميائية" التي تعتبر موسكو أنها تبتعد أكثر فأكثر عن التقليد الذي كان متبعا ويقوم على اتخاذ القرارات بالإجماع.

ولم تتسرب معلومات عن أي موعد محتمل لعرض هذا المشروع على التصويت في مجلس الأمن. ولاعتماد أي قرار داخل مجلس الامن لا بد من موافقة تسعة أعضاء عليه من أصل 15، مع امتناع أي دولة من الدول الخمس الدائمة العضوية عن استخدام حق الفيتو.

وكانت منظمة حظر الاسلحة الكيميائية كلفت فريق تحقيق وتحر تابعا لها كشف هوية المسؤولين عن الهجمات الكيميائية في سوريا. وتم تشكيل هذا الفريق رغم معارضة موسكو ليخلف ما عرف باسم "آلية التحقيق المشتركة بين منظمة حظر الاسلحة الكيميائية والامم المتحدة" التي عملت طوال سنتين وتوقفت بعد فيتو روسي عليها في نهاية العام 2017.

ومن المقرر أن يبدأ فريق التحقيق والتحري رسميا تحقيقاته قريبا، على أن يعمل على تحديد المسؤولين عن هجوم بالكلور وقع في مدينة دوما السورية في نيسان/أبريل 2018 وأوقع نحو أربعين قتيلا.

ورفضت روسيا وسوريا ما توصلت اليه منظمة حظر الاسلحة الكيميائية التي تتخذ من لاهاي مقرا، عندما أكدت أن هذا الهجوم تم بواسطة سلاح كيميائي.

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard