آرام الاول لمسؤولي لبنان: التاريخ لا يرحم

6 كانون الثاني 2014 | 15:56

ترأس كاثوليكوس الأرمن الارثوذكس لبيت كيليكيا آرام الاول قداس الميلاد في كاتدرائية غريغوريوس المنور للارمن الارثوذكس في انطلياس، في حضور ممثلين للرؤساء ولنواب ووزراء أرمن حاليين وسابقين وفاعليات حزبية واجتماعية وحشد من المؤمنين.

وشدد آرام الأول في رسالته على "مفهوم السلام"، وتطرق الى أوضاع العالم والشرق الأوسط وقال: " ان الأزمات الاقتصادية والفكرية والايديولوجية والإجتماعية والاثنية تخلق حروبا حتى بين أبناء شعب واحد أو دولة واحدة. ازمات الشرق الأوسط لا تزال تستمر بنشر الدمار بين الشعوب، إن الاديان السماوية، وبالأخص المسيحية والاسلام، لا تستطيع أن تبقى في موقف اللامبالاة تجاه هذه المستجدات الخطيرة".

وعن الأوضاع في لبنان قال "إن المسؤولين السياسيين في لبنان يقفون اليوم أمام محك والتاريخ لا يرحم بل سيحاسبهم على ما سيأخذون من خطوات وقرارات في هذا الشأن".

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard