أزمة جديدة تهدد "كان" 2019 بسبب الأسعار

15 نوار 2019 | 09:33

"كاف".

تواجه اللجنة المنظمة لبطولة الأمم الأفريقية التي تستضيفها #مصر في شهري حزيران وتموز المقبلين، أزمة أخرى عنيفة، بعد الإعلان عن الأسعار الجديدة لتذاكر الدرجة الثالثة لمباريات مصر في البطولة خلال دورها الأول، حيث قررت تخفيضها إلى 150 جنيهاً فقط بدلاً من 200 جنيه، على أن يكون التخفيض في مباريات الدور الأول فقط، وهو ما أشعل نيران الغضب الجماهيري مجدداً.

وأعلنت اللجنة المنظمة، في بيان رسمي، أنه حرصاً منها على تخفيف العبء عن جماهير كرة القدم المصرية وزيادة وجودها في المدرجات لتشجيع منتخب بلادها والاستمتاع بالبطولة التي تقام على أرض مصر، حيث إن أسعار التذاكر الجديدة جاءت بناء على الدراسات التي أجريت في هذا الشأن، ورُوعي فيها عدد من العوامل المحددة لأسعار التذاكر مقارنة بالبطولات السابقة وعدد السكان ومتوسط دخل الفرد وتكاليف تجهيز الاستادات والقيمة التسويقية للبطولة الحالية، مؤكدين أنهم لو كان بإمكانهم تخفيض قيمة تذاكر الدرجة الثالثة لأقل من ذلك أو جعلها مجانية، لفعلوا، إلا أن عوامل تحديد أسعار التذاكر في البطولات الكبيرة حالت دون ذلك.

الأسعار الجديدة أشعلت ثورة غضب جماهير الكرة المصرية مجدداً، بعدما اشتعلت فور إعلان الأسعار الأولية، ولم تهدأ ثورة الجماهير سوى بعد إعلان الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري، واللجنة المنظمة دراسة تخفيضها، إلا أن لسان حال الجماهير المصرية كان "تمخض الجبل فولد فأرا"، بسبب نسبة التخفيض التي لم تتخط 50 جنيهاً، وعلى تذاكر مباريات الفراعنة في الدور الأول فقط.

ودشن عدد من الجماهير المصرية حملات لمقاطعة البطولة، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مؤكدين أن عدداً كبيراً منهم لا يتحمل دفع 150 جنيهاً لحضور مباراة بجانب تكاليف السفر والانتقالات للاستادات وتناول الطعام وغيرها من الأمور.

أبو أحمد: لن نستسلم والصحف ستعود الى مجدها

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard