وجهة نظر علمية معارضة لوصلة المنصورية... "مسرطن ممكن"

13 أيار 2019 | 17:20

المصدر: "النهار"

الأهالي يخترقون الحرج لوقف الأعمال في المنصورية.

يمكن أن يكون قد حصل الاستماع إلى أهالي المنصورية وهواجسهم حقاً خلال السنوات الماضية. ووفق ما أكدت وزيرة الطاقة ندى البستاني في مؤتمرها الصحفي منذ أيام، أن المضي في مدّ هذه الوصلة في المنصورية، أمر واقع . وبين هذين الأمرين يبدو أن الهوة تتسع بين وزارة الطاقة والمعنيين في ملف التوتر العالي، وبين بعض الاختصاصيين ومتابعي هذا الملف، لاسيما في الشق البيئي والصحي.وقد أكدت الوزارة عدم وجود بديل آخر، بالرغم من الحلول الكثيرة التي عرضها المتخصصون في الخارج والداخل. ورغم الدراسات التي أجريت سابقاً، واستندت الى تقييمات وحلول أقل ضرراً، إلا أن لا مهرب من التعرض لهذه الأشعة. وما تمّ الإستعانة به لتقييم الوضع في السنوات الماضية، أصبح اليوم خارج الموضوع. وربما تدعو الحاجة إلى البحث في مكان آخر.
وفي مقارنة بين ما تنشره وزارة الطاقة من دراسات وبيانات علمية وعالمية على حدّ قول الوزيرة تؤكد عدم وجود أي ضرر صحي جراء استكمال وصلة المنصورية، وعدم امكانية الذهاب الى بديل آخر، وما يكشفه المختصون في هذا المجال، هناك تناقض واضح ومخيف. فبالنسبة إلى الوزيرة لا مجال إلا للمضي بهذه الوصلة، في حين يرى الكثيرون...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard