حيلة جديدة من القراصنة لسرقة حسابات البنوك من خلال شريحة الهاتف

14 أيار 2019 | 13:50

المصدر: ذا فيرج

وجّهت السلطات الأميركية، اتهامات إلى 6 أشخاص بتشكيل خلية تسمى "المجتمع"، من أجل سرقة بطاقات وشرائح الهاتف المحمول وسرقة العملة المشفرة من الضحايا، واستغلال ذلك في تحققيق مكاسب تخطت 2.4 مليوني دولار.

ووفقاً لموقع "ذا فيرج"، فإن ممثلي الادعاء في مكتب المدعي العام الأميركي بمقاطعة ميشيغان أكدوا أن ستة من الأشخاص، الذين يعيشون في أنحاء أميركا وأيرلندا، كانوا أعضاء في مجموعة تسمى "المجتمع"، شاركوا في عملية احتيال لقرصنة وسرقة بطاقة SIM الخاصة بالهواتف المحمولة لعديد من الأميركيين، حيث يقوم هاكرز بخداع شركات الهاتف المحمول، بنقل رقم هاتف إلى شريحة جديدة.

بعد الوصول إلى رقم الهاتف من خلال الشريحة، يمكن للقراصنة بعد ذلك استغلاله وتجاوز تدابير الأمان الخاصة بالتعاملات المالية للضحايا، والتحكم في حسابات الضحية، والسيطرة على محفظة العملة المشفرة للضحية، ما يتيح للمتسلل الوصول إلى الأموال، حيث استخدموا تلك التقنية 7 مرات لسرقة العملة، كما تتضمن القضية اتهام 3 من شركات الهواتف المحمولة بقبول رشاوى كجزء من الجريمة.

ويواجه المتهمون اتهامات بالاحتيال وسرقة الهوية، بينما اتُهم موظفو شركة الهاتف بالاحتيال، حيث أصبح اختطاف بطاقات SIM شائعة على نحو كبير في جميع أنحاء العالم، في ظل الربط الإلكتروني لكل التعاملات المالية بأرقام الهواتف.


مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard