عن الشغف والصُدَف في حياته... باسل خيّاط لـ"النهار": "غيّور" على عملي ولكن! (فيديو)

10 أيار 2019 | 15:07

المصدر: "النهار"

باسل خيّاط.

أثناء قراءتنا لتجربته، نحتاج ساعات لكي نستعرِضها، لكن يستوقفنا اليوم دوره في "الكاتب"، المسلسل الرمضاني البوليسي الذي يُعرض على شبكة "نتفليكس" بالتزامن مع عرضه على شاشة "أل بي سي آي"، فأيّهُ أصعب على الممثل، وعليه تحديداً، أن يؤدّي دوراً يشبهه في حياته الفِعلية أو دوراً نقيضاً تماماً؟

يجيب النجم السوري #باسل_خياط الذي يؤدي دور كاتب يدعى يونس جبران في المسلسل، في لقاء مصوّر مع "النهار" أننا "موجودون في كل الشخصيات ولكن بنسَب متفاوتة، في حين تبرز لدى البعض منّا صفة معينة نتيجة تربية وثقافة وموروثات، وبالتالي نتميّز عن بعضنا البعض"، مردفاً: "أبحث عن الشخصية التي تستهويني، القريبة من ذهني وعقلي وروحي، والتي تُشعرني بأنني سأقدّم فيها الجديد المتجدّد".

وعمّا إذا كان يشعُر أن شغفه في الفنّ ولِدَ معه أم هناك حدث معيّن، شيء مُعيّن، شخصية ربما فتّحت ذهنه ووعيه على الفنّ وأهميته، ردّ خيّاط: "قال أحد أهم النحّاتين في العالم حين سئِل عن تقنيته في تنفيذ منحوتاته التي تكاد أن تنطق من شدّة روعتها وقربها من الواقع، "أجلب الصخرة أو قطعة الرخام وأزيل عنها الزوائد، فالتحفة الفنية موجودة داخل القطعة"، ما يعني أن الموهبة موجودة داخلنا وما على الإنسان إلاّ البحث عنها واكتشافها، على اختلاف المواهب وتعدّدها". وأضاف: "لم أتوقّع يوماً أنني سأصبح ممثلاً، لم أكن أبالي بالتمثيل إطلاقاً، وعندما دخلت معهد الفنون الجميلة، قصدته لدراسة الإخراج ولم أشأ دراسة التمثيل يومها، إنها الصُدَف، أحياناً القدر يضع صُدَفاً في حياتكِ، وتظنين أنك تسيرين في مسار معين، ولكنك تكونين في الواقع على مسار مختلف تماماً". مشدّداً: "تبرز "شطارة" الإنسان حين يبرع في التقاط اللحظة المناسبة في التوقيت المناسب".

وعمّا إذا كان غيّوراً على عمله، لدرجة أن يطلب استبعاد ممثل لم يقتنع بأدائه، أكّد: "لست مَن يحدّد هويات الممثلين المشاركين في أعمالي، وإنما هي إحدى مهام المخرج، وبالمناسبة، لا بدّ من الاستعانة بأشخاص مختصّين في إجراء "الكاستينغ"، ولا نصادفهم بكثرة في عالمنا العربي، مهمّة هؤلاء هي اختيار الشخص المناسب للدور المناسب". وأضاف: "أولى مهامي هي انتقاء النص الجيد والمخرج الذي أشعر بتناغم قائم بيني وبينه، المخرج الذي تمتدّ بيننا جسور تواصل ولا نعاني أي صعوبات في التعامل في ما بيننا على الإطلاق".

وفي معرض الحديث عن الصداقات التي تجمعه بالفنانين السوريين في ظلّ المنافسة القائمة بين مسلسلاتهم الرمضانية، قال: "مجالنا واسع والدائرة تتّسع للجميع، أتمنى لهم جميعاً كل النجاح بأعمالهم، جميعهم بذلوا جهداً ويسعون نحو النجاح على اختلاف الأساليب واختلاف الطرق"، وأضاف: "حالياً دعينا ننتهي من تصوير مسلسلنا، فإننا مرتبطون بحوالى 20 يوماً من التصوير خلال الشهر الفضيل، وأجهل إن كنا سنتمكّن من مشاهدة "الكاتب"، وشدّد: "أتابع كل الأعمال وأدرك كل ما يدور فيها، ولا أتابع أعمالي فقط، وحتى لو لم يتح لي الوقت أن أشاهدها في رمضان، أتابعها بعده".

ويجسد باسل خيّاط في "الكاتب" شخصية كاتب شهير يُتهم بجريمة قتل، وتجمعه قصة حب بالممثلة دانييلا رحمة التي تعمل محامية، وتتولى الدفاع عنه من شدة إيمانها ببراءته. ويشارك في بطولة العمل نخبة من النجوم اللبنانيين بينهم ندى أبو فرحات ونقولا دانييل وفادي أبي سمرا وسواهم، وهو من كتابة ريم حنّا وإخراج رامي حنّا وإنتاج شركة "إيغل فيلمز"، وقد كان أول عمل درامي عربي يُعرض عرضاً أول خلال شهر رمضان عبر أهمّ منصة إلكترونية على مستوى العالم "نتفليكس". وقد اختارته الشركة العالمية من بين مختلف المسلسلات العربية لأنه يتناسب ومستوى ما تعرضه إنتاجياً، وليكون بوابة دخولها إلى المنافسة الرمضانية، وهو متاح أمام روّاد الشبكة في 190 دولة في العالم.

sara.abdo@annahar.com.lb

Twitter: @Saranewsy

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard