خيال وحقيقة..."عربة الفول" تزيّن شوارع مصر في رمضان (صور وفيديو)

11 أيار 2019 | 16:00

المصدر: "النهار"

عربة الفول.. تنتشر في رمضان بمصر.

للفول أهمية عظيمة في حياة المصريين، لا سيما في شهر رمضان الكريم، فهو الوجبة الأساسية على مائدة سحورهم في ما يطلق عليه علماء التغذية وجبة السعادة إذا ما أضيفت إليه بعض "التحبيشات"، حيث يمد الجسم بالطاقة التي يحتاجها لإنجاز مهام العمل، كما أنه يقلل الشعور بالإجهاد والتوتر ويزيد الشعور بالبهجة، كما أن قشره يعالج الإمساك الذي يصاب به بعض الصائمين نظراً لكثرة تناول الطعام الدسم وقلة السوائل.

ولأن الفول وجبة رمضان الأساسية في السحور، فقد تحول في الحقيقة إلى طقس رمضاني رائع، سواء حقيقة أو خيالاً، فقد أصبحت العربة الخاصة به ديكوراً يزين شوارع مصر، وأيضاً، حتى أصبحت من علامات الشهر التي يحرص بعض الفنانين على رسم بورتريهات ومجسمات لهذه العربة.   

محمود صلاح، صاحب عربة فول، كغيره ممن يعملون على عربة فول في كل شوارع مصر، يحرص على افتراشها بشكل يومي في شهر رمضان الكريم من وقت العصر وحتى أذان الفجر، لأن هناك أناساً يفطرون على وجبة الفول، إلا أن الإقبال على عربة الفول وقت السحور يكون متزايداً، كما يقبل كثير من العائلات على تناول وجبة السحور في الهواء الطلق، بينما يوجد آخرون تجبرهم ظروف عملهم على تناول السحور بالخارج لأن الوقت لن يسمح لهم بتناوله في منازلهم، وتعد عربة الفول بالشارع هي المنقذ لهم، ولم لا ووجبة الفول كسحور يقبل عليها الفقير والغني على حد سواء.

محمود يؤكد لـ"النهار" أن وجبة الفول مع السلطة والخبز سعرها 10 جنيهات، ووجبة الفول مع البيض تصل إلى 12 جنيها ونصف الجنيه، في حين وجبة الفول والبيض والبطاطا سعرها 15 جنيها وهي أسعار رخيصة مقارنة بأسعار المحال التي يصل سعر طبق الفول فيها فقط إلى 20 جنيها، وتتعدد أنواع الفول ما بين فول بالزيت الحلو وآخر بالزيت الحار وبزيت الزيتون وسادة وبالطحينة، وكل زبون بحسب طلبه والأهم أن يكون الفول طعمه ومذاقه حلواً حتى يقبل الناس على شرائه وتناوله.

وأوضح محمود أنه يعمل في بيع الفول منذ أكثر من خمس سنوات وطوال أيام العام يفترش بعربته في أماكن متفرقة ولكن خلال شهر رمضان يحرص على افتراشها في منطقة حيوية مليئة بمحلات الملابس والأحذية لأن الناس بعد ما تشتري ملابس العيد تذهب للسحور، ولفت إلى أنه يعمل على مدار اليوم حيث يجهز الطعام في النهار ويعمل ليلاً على بيعها على العربة ويفضل العمل في الفول البلدي الذي يتم نقعه طوال الليل، ورغم أن تحضيره يأخذ وقتاً لكنه أطعم وأكثر مذاقاً من المستورد.

يشار إلى أن المصريين يستهلكون - وفقا لبيانات العام ٢٠١٨ - من الفول سنويا، ما بين 650 و750 ألف طن، ويصل حجم الاستهلاك اليومي إلى 2500 طن، بينما يصل استهلاك المصريين من الفول خلال اليوم الواحد في شهر رمضان إلى 10 آلاف طن.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard