البنتاغون: ارتفاع قياسي في الاعتداءات الجنسية بالجيش الأميركي

2 نوار 2019 | 21:44

احد المجندات في الجيش الاميركي (أ ف ب).

ذكرت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)  أن عدد الاعتداءات الجنسية في الجيش قفز 38 بالمئة في 2018 مقارنة مع مسح قبل عامين، وهي بيانات يقول منتقدون إنها تكشف عن مخالفة البنتاغون تعهداته بشن حملة صارمة على تلك الممارسات.

ووفقا لمسح نصف سنوي قال البنتاغون إن هناك 6053 بلاغا عن اعتداءات جنسية العام الماضي وهو رقم قياسي ويعتبر الأعلى منذ بدأ الجيش الأميركي جمع هذا النوع من البيانات في 2004.

وبالأخذ في الحسبان حالات لم يجر الإبلاغ عنها كذلك، قدر مسح الجيش أن 20500 من جنود وجنديات الجيش تعرضوا لشكل ما من أشكال الاعتداء الجنسي العام الماضي. وبلغ العدد 14900 حالة في 2016.

وقالت السناتور كيرستن جيليبراند، وهي مرشحة ديموقراطية للرئاسة تدعو لإصلاح قواعد الملاحقة القضائية للجرائم الجنسية في الجيش الأميركي، إن البيانات أوضحت أن الوقت حان للكونجرس كي يتحرك.

وأضافت "الاعتداءات الجنسية مستمرة في التزايد بصورة كبيرة بينما ينخفض عدد الحالات التي ينظرها القضاء".

ووجد التقرير أن احتمالات تعرض امرأة بين 17 و20 عاما لاعتداء جنسي بلغت واحدة في كل ثمان.

وقال البنتاغون إنه سيجري تغييرات للتصدي لتلك الزيادة.

وقال القائم بأعمال وزير الدفاع باتريك شاناهان في مذكرة "نحن بصراحة لا نعمل وفقا للمعايير والتوقعات التي وضعناها لأنفسنا ... هذا غير مقبول. لا يمكننا التهرب من مواجهة التحدي الماثل أمامنا. يتعين علينا أن يكون أداؤنا أفضل من ذلك وسنفعل".

وأبلغ مسؤول كبير الصحفيين في إفادة اليوم الخميس بأن البنتاغون يتطلع لجعل التحرش الجنسي جريمة قائمة بذاتها.

جرّبوا خبز البندورة المجففة!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard