بعد مناشدة والدتها... الشابة ديانا تخضع لعملية زرع كبد في الرسول الأعظم "ادعوا لها"

2 أيار 2019 | 13:15

المصدر: "النهار"

  • ل.ج
  • المصدر: "النهار"

الشابة ديانا عقل.

بعد صرخة والدة ديانا عقل ودموعها التي أثارت عطف وغضب كثيرين نتيجة وضعها الصحي الدقيق ومناشدتها وزير الصحة والمسؤولين في التحرك سريعاً، تخضع الشابة، ابنة الـ19 عاماً الى عملية زرع كبد في مستشفى الرسول الأعظم بعد نقلها ليلاً إليه. "بنتي عم تموت بنتي راحت... وين يللي وعدونا؟" كلمات أثارت صجة وانفعالاً في مواقع التواصل الاجتماعي، وبغض النظر عن مدى صحة التقصير من عدمه، انتهت هذه القضية في إجراء عملية الزرع اليوم، حيث علمت "النهار" ان "الجراحة بدأت مع المتبرعة قبل دخول ديانا لزرع الكبد".

وفي انتظار ما ستؤول إليه الأمور، تبقى الدعوات والصلوات الدواء الوحيد لديانا لتنتهي من هذه المحنة ويُكتب لها أن تعيش حياة طبيعية بعد أن أصبحت حياتها مهددة بالموت. وفي اتصال مع والدة ديانا، رفضت الحديث بالموضوع مكتفية بدموعها وبعبارة واحدة "ما قادرة احكي، دخيلك". 

لكن ما الذي تغيّر بين الأمس واليوم؟ وماذا قالت وزارة الصحة حول ملابسات هذه القضية والاتهامات بالتقصير؟ أوضحت الوزارة في حديث مع "النهار" ان "ما تمّ تناقله والمناشدة الطارئة من العائلة هو إساءة وتشهير وافتراء وبهتان، نحن نعمل في صمت، إنه واجبنا الإنساني الذي قررنا ان نقوم به حتى النهاية. حتى بمسألة الواجب الوظيفي، ان الفتاة وبالرغم من انها مضمونة، قرر وزير الصحة ان يجري استثناءً ويعطي موافقة استثنائية لمتابعة حالتها نتيجة وضعها الدقيق. ومع ذلك اتّهمنا بتقصيرنا، علماً اننا كنا نتابع حالتها أولاً بأول، وبالأمس نُقلت من مستشفى اوتيل ديو الى الرسول الأعظم لإجراء عملية الزرع اليوم".

كما أصدرت الوزارة بياناً لتوضيح حقيقة ما جرى ووضع الأمور في نصابها الصحيح وحاء فيه" يهم المكتب الإعلامي التأكيد على تجنب المبالغات والمغالطات التي يلجأ اليها البعض من الناس التي هي مضرة ومسيئة لمن ينشرها وللمريض وأهله على حد سواء أما وقائع الأمور فهي التالي:

1- قام وزير الصحة ومستشاروه بمتابعة قضية مرض الفتاة ديانا عقل منذ 12 يوما وقد تكفل الوزير استثنائيا بتكاليف كبيرة كان من الصعب على المريض تأمينها ومنها فحوصات الانسجة الخاصة بالزرع .

2- تابع شخصيا ومعه فريق مكتبه على مدار 48 ساعة ، رغم العطلة الرسمية يومي السبت والأحد حينها ، تابعوا مع الفريق الطبي في مستشفى اوتيل ديو ومع ادارة مستشفى الرسول الاعظم واعطى التوجيهات المطلوبة استثنائيا.

3- فضل الاطباء التريث في عملية الزرع نتيجة تحسن في اشارات عمل الكبد وطلبوا الانتظار لصدور نتيجة فحوصات زرع الانسجة.

4- بقي المكتب على تواصل وجهوزية مع الفريق الطبي في أوتيل ديو المشرف على حالة الفتاة ديانا عقل ومع فريق مستشفى الرسول .5

- تطور دراماتيكي حصل مساء الثلاثاء 30/04/2019 ، اذ ساءت الحال الصحية للفتاة وهبطت مؤشرات الكبد بقوة . تابع المستسار الاعلامي الامر منسقا مع رئيس بلدية لبايا ˓ ومدير مكتب الوزير ومعاوناه للاسراع باتخاذ الاجراءات .

6 _تم التواصل مع ادارة المستشفيين وتم التنسيق مع الطبيب المختص بزراعة الكبد في م. الرسول د. م. السيد.

7 - تم تجهيز غرفة عناية خاصة لها وجرى التحضير لاستقبال المريضة تمهيدا لعملية الزرع .

كل ذلك جرى بهدوء دون ضجيج تجنبا للاستعراض والبروباغندا ايمانا برقي الهدف والمهمة الانسانية التي يقوم بها الوزير وفريقه.

8- حتى اليوم الخميس ، لم يتابع احد من اهل المريضة مباشرة مع مكتب الوزير للاستفسار اين اصبحت الامور لاستبيان الواقع واستشراف مستقبل العلاج .

9- الاهم من كل ما ورد ، هو ان المريضة منتسبة للضمان الاجتماعي ولا يحق لها الاستفادة من خدمات الوزارة بشكل نظامي الا استثنائيا اذا ارتأى الوزير ذلك بحسب الحالة ...

10- النتيجة الفعلية ، التي لم يتحدث بها أحد منذ البارحة عصرا ان المريضة تعالج في قسم العناية في مستشفى الرسول الأعظم لليوم الثاني وستخضع لعملية جراحة زرع الكبد غدا والتبرع موجود وهو حالة الفتاة المريض.

تخضع ديانا الى عملية زرع كبد اليوم، وهي وفق ما يتم تناقله في مواقع التواصل انها "بحاجة ماسّة إلى 20 وحدة دم من فئة A+ إضافة إلى بلاكات كما انها بحاجة الى دعائكم...".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard