أعصار كينيث يتسبّب بفيضانات في موزمبيق: الحصيلة ترتفع إلى 38 قتيلاً

29 نيسان 2019 | 16:24

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

فيضانات في مازيف جنوب موزمبيق (أ ف ب).

ارتفعت حصيلة #اعصار #كينيث الذي ضرب الأسبوع الماضي أقصى شمال #موزمبيق، إلى 38 قتيلاً و39 جريحاً، فضلا عن تدمير أو إلحاق أضرار بـ35 ألف منزل، على ما أعلنت السلطات اليوم.

وقد أشارت حصيلة سابقة لمعهد إدارة الحالات الطارئة في موزمبيق عن خمسة قتلى في إقليم كابو ديلغادو على الحدود مع تنزانيا.

وضرب الإعصار كينيث الخميس ساحل هذه الولاية، مصحوبا برياح بلغت سرعتها قرابة 300 كيلومتر في الساعة، بعد نحو ستة أسابيع على المرور المدمّر للإعصار إيداي على بعد حوالى ألف كيلومتر نحو الجنوب.

وفي منتصف آذار، ضرب "إيداي" بقوة بيرا، وهي ثاني مدن البلاد (وسط)، وتوجه نحو زيمبابوي.

وبعد مرور كينيث، شهدت اليوم بيمبا، كبرى مدن ولاية كابو ديلغادو، ومحيطها فيضانات هائلة تسبب بها استمرار هطول أمطار غزيرة مرتبطة بالإعصار.

وغرق عدد كبير من الأحياء في المدينة التي تعدّ 400 ألف نسمة، في المياه، وأُغلقت طرقات كثيرة، وفقا لصحافيين في وكالة "فرانس برس".

وتعرقل هذه الفيضانات توزيع المساعدات الطارئة، وفقا لبرنامج الغذاء العالمي، في حين تعرضت المزروعات في 30 الف هكتار للتلف بسبب ارتفاع مستوى المياه في المنطقة.

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard