إنها خنافس وليست صراصير... لا تخافوها ولا تقتلوها

28 نيسان 2019 | 20:33

المصدر: زحلة- النهار

  • المصدر: زحلة- النهار

الخنافس في البقاع. (دانييل خياط).

إنها خنافس وليست صراصير، تلك الحشرات التي ظهرت وستظهر بأعداد غير مألوفة في عدد من بلدات البقاع، وغيره من المناطق اللبنانية، ولا داعي للتهويل فهي حشرات مفيدة، ذلك إنها تقتات على الديدان وحشرات أخرى، تكاثرها هو نتيجة طبيعية للعوامل المناخية، على ما أفادنا الاخصائي في علم الحشرات الدكتور المحاضر في جامعة الروح القدس الدكتور نبيل نمر.
فقد إجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي، منذ ليل السبت – الاحد، أخبار وصور عن "إجتياح للصراصير"، إثر ظهورها بعيد الحادية عشرة ليلاً بأعداد كبيرة جداً في بلدة جب جنين في البقاع الغربي، وبأعداد أقلّ في بلدات مجاورة لها. وقد جرى تناقل هذه الاخبار والصور، على مختلف الصفحات الاخبارية للبلدات البقاعية، مع دعوات للبلديات للتحرك وإتخاذ إجراءات وقائية عبر رشّ المبيدات.
وبالفعل بعد توجهنا الى بلدة جب جنين، تبين وجود أعداد كبيرة لحشرات طائرة سوداء نافقة، على شرفات المنازل وباحاتها وفي الطرقات. وكان الاهالي منشغلين، في شطفها وكنسها، مستخدمين مختلف أنواع المبيدات للقضاء عليها. وقد إتفقت رواياتهم على أنهم لاحظوا وجودها باعداد أكبر من المعتاد، منذ نحو اسبوع، ولكن ليل السبت...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard