حريق "نوتردام": شخص على سطح الكاتدرائيّة؟ إليكم الحقيقة

16 نيسان 2019 | 17:04

المصدر: "AFP Factuel"

  • المصدر: "AFP Factuel"

النيران تشتعل بكاتدرائية "نوتردام" في باريس (15 نيسان 2019، أ ف ب).

#حريق كاتدرائية #نوتردام في #باريس... منذ البارحة، بدأت حسابات وصفحات، خصوصا فرنسية، تتناقل بكثافة على وسائل التواصل الاجتماعي، صورة محددة خلال اشتعال النيران بالكاتدرائية، مع زعم مرفق بها ان طيفَ شخص يظهر على سطح الكاتدرائية. والسؤال: "ماذا كان يفعل هناك؟"، "هل يمكن ان تشرحوا لنا؟". وقد لمّح بعضهم الى أن هذا الشخص "هو وراء اضرام الحريق". "لا يخبروننا بكل شيء"، وفقا لتعليقات.

منعا للتضليل، نشر زملاؤنا المدققون في الاخبار والصور في موقع وكالة "فرانس برس"، AFP Factuel، صورة اخرى تبين حقيقة الطيف المشار اليه. "إنه في الواقع تمثال". ويتم العمل على "تحديد اسمه".  

كذلك، تم التشارك في بوستات أكثر من 15 ألف مرة على شبكات التواصل الاجتماعي، مع زعم أن النوافذ الثلاث الزجاجية الدائرية الكبيرة في الكاتدرائية "انفجرت" أثناء الحريق. وهذا الزعم خاطىء ايضا، وفقًا لأندريه فينو، الناطق باسم كاتدرائية نوتردام. وقال: "مما استطعت مشاهدته (...) فإن النوافذ الزجاجية لم تُمَس. النوافذ الزجاجية الدائرية الثلاث الجميلة في نوتردام، والتي يرجع تاريخها إلى القرنين الثاني عشر والثالث عشر، لا تزال موجودة. ومن الواضح أنها لم تتحرك هذا الصباح".

وأوضح ان "نوافذ زجاجية من القرن التاسع عشر، وأقل أهمية (...) قد تكون تعرضت للضرر". وتدارك: "علاوة على ذلك، إنها معجزة بعض الشيء. ونحن مرتاحون للغاية".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard