ما مصير إكليل الشّوك للسيّد المسيح والأعمال الفنية بعد احتراق كاتدرائية نوتردام؟

16 نيسان 2019 | 16:21

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

إكليل الشوك للسيد المسيح (أ ب).

قال وزير الثقافة الفرنسي فرانك ريستير للصحافيين أنّ "الأعمال الفنية واللوحات الكبيرة التي تضررت جراء الدخان الناجم عن الحريق في #كاتدرائية_نوتردام، والتي أخرجت أمس الاثنين، ستنقل اعتباراً من الجمعة المقبل إلى متحف اللوفر لترميمها". 


وأشار ريستر إلى أنّ "رجال الإطفاء وعاملين بوزارة الثقافة ومجلس المدينة، هرعوا إلى الكاتدرائية عندما اندلع الحريق لحماية الأعمال الفنية الهامة الموجودة بالداخل"، مضيفاً أنّ "بعض القطع الفنية، وبينها قطع مقدسة مثل إكليل الشوك للسيد المسيح ورداء الملك لويس التاسع أو لويس القديس، الذي يعود للقرن الثالث عشر، نُقلت في بادئ الأمر إلى مجلس المدينة والآن ستنقل إلى #متحف_اللوفر المجاور".

وأكّد أنّ "النجميات الكبيرة (الزجاجيات في الكاتدرائية) لم تتعرض على ما يبدو لأضرار كارثية"، مشيراً إلى أنّ "المهندسين المعماريين في هيئة نصب فرنسا يجهدون لضمان سلامة الموقع برمّته مع التركيز على نقاط معينة".

كما لفت ريستر إلى أنّ "عقد الكاتدرائية سيصمد على ما يبدو، لكن يجب أن نبقى حذرين ففيه ثلاثة ثقوب كبيرة"، مضيفاً: "المعماريون يحدّدون مع فرق الإطفاء في باريس التدابير الفضلى للحفاظ على المواقع المهددة أكثر من غيرها".

"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard