"يوتيوب" يربط بين حريق نوتردام وهجمات 11 أيلول

16 نيسان 2019 | 16:44

المصدر: ذا فيرج- وكالات

  • المصدر: ذا فيرج- وكالات

حريق نوتردام.

بعد اندلاع الحريق الهائل في كاتدرائية نوتردام الشهيرة، قدمت العديد من شبكات الأخبار تغطية حية للحدث العاجل، إلا أن الأمر الأكثر غرابة هو أن "يوتيوب" اختلط عليه الوضع وتعامل مع حادث الحريق المؤسف كحادث إرهابي بحجم هجمات 11 أيلول 2001 "الإرهابية" في نيويورك.

وبحسب ما نقله موقع "ذا فيرج"، فإنه حينما هرع المستخدمون إلى قنوات "يوتيوب" بحثاً عن بث مباشر لمشاهد من موقع الحريق، لاحظ بعضهم ظهور إعلانات عن مشاهد للهجمات الإرهابية في الحادي عشر من أيلول 2001 على برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك. هذان الحدثان غير مترابطين تمامًا، وليس هناك ما يشير إلى أن حريق نوتردام هو نتيجة للإرهاب أو حتى أن الحريق إجرامي.

ويعود ذلك إلى ما يسمى بخاصية "يوتيوب" لمكافحة الأخبار الزائفة "Fake news prevention"، التي تطرح عدداً من مقاطع الفيديو المقترحة تلقائياً للمشاهد، لتصحّح المعلومات التي تظهر أمامه على القناة الرئيسة، بخاصة إذا ارتفع عدد المستخدمين المشاهدين للقناة عن أعداد معينة، وهو ما حدث بالأمس.

وبدأت هذه الخاصية عملها في العام الماضي، وهي موجهة إلى القضايا الجدلية، ويوجد أسفل الشاشة زر خاص بإبداء السبب "لماذا أرى هذا المقطع؟". ويقول الموقع إنه "يطرح عدداً من المعلومات العلمية والتاريخية الموثقة بهذا الشأن، لدحض أي معلومات زائفة أو مغلوطة منتشرة على الإنترنت".

وكان اندلع حريق في كاتدرائية نوتردام الشهيرة وسط العاصمة الفرنسية باريس، شارك في إخماده نحو 400 من رجال الإطفاء، وتسبب الحريق في انهيار أحد البرجين الأماميين للكاتدرائية، وسقفها، وانهار البرج المدبب للكاتدرائية الذي كان ارتفاعه يبلغ 93 مترا، بعد أن التهمته النيران. وتمكنت فرق الإطفاء فجر اليوم الثلاثاء من السيطرة على الحريق.

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard