المجلس الأعلى للدفاع: لضبط التهريب برّاً واليد العاملة غير المرخص لها

15 نيسان 2019 | 11:39

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

المجلس الأعلى للدفاع برئاسة عون. (دالاتي ونهرا).

طلب #المجلس_الأعلى_للدفاع، الذي التأم اليوم في قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية #ميشال_عون، إلى الوزارات المختصة اتّخاذ تدابير واجراءات لضبط مسألة تهريب الأشخاص والبضائع عبر الحدود البرية، واليد العاملة غير المرخص لها. كما عرض الأوضاع الأمنية في البلاد.

وحضر اجتماع المجلس الأعلى للدفاع رئيس مجلس الوزراء #سعد_الحريري ووزراء المال علي حسن خليل، الخارجية جبران باسيل، الدفاع الياس بو صعب، الداخلية والبلديات ريا الحسن، الاقتصاد والتجارة منصور بطيش، وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي ووزير العدل ألبر سرحان.

وشارك في الاجتماع من القادة الأمنيين، قائد الجيش العماد جوزف عون، المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، المدير العام لأمن الدولة اللواء طوني صليبا، الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع اللواء الركن محمود الأسمر، رئيس المجلس الأعلى للجمارك العميد المتقاعد اسعد الطفيلي والمدير العام للجمارك بدري ضاهر.

وحضر أيضاً المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود، مدير المخابرات في الجيش العميد طوني منصور، رئيس فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي العميد خالد حمود، مدير العمليات في المديرية العامة للأمن العام العميد منح صوايا ومدير الشؤون السياسية في وزارة الخارجية السفير غدي خوري.

كذلك حضر المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور أنطوان شقير والمستشار الأمني والعسكري لرئيس الجمهورية العميد المتقاعد بولس مطر.

وأبقى المجلس قرارته سريّة، كما سبق الاجتماع خلوة بين الرئيسين عون والحريري.

وفي السياق، تناول اجتماع المجلس الوضع الامني في البلاد، والوضع في الجنوب، والترتيبات الأمنية لمواكبة الأعياد، إضافة إلى الوضع المالي للعسكريين. وعلم من مصادر المجتمعين أن البحث لم يتطرق إلى موضوع التدبير الرقم 3 المتعلق بالعسكريين، وكان التركيز على الأوضاع الأمنية وإجراءات حفظ الأمن والتنسيق بين جميع الأجهزة الأمنية.

وأكدت المصادر أن المجتمعين تناولوا التهريب الحاصل عبر الحدود البرية وتم عرض تقارير في هذا المجال حيث تبين أن هناك ازدياداً لتهريب الأشخاص والبضائع وعلى الرغم من الأجراءات التي يتخذها الجيش اللبناني تقرر اتخاذ قرارات لوضع حد لهذا الموضوع .

وأوضحت أن البحث تركز كذلك على موضوع العمالة غير المرخص لها والتي تشكل منافسة لليد العاملة اللبنانية وكان نقاش فيه من خلال المعطيات المتوافرة لدى الأجهزة حيث طلب اتخاذ الإجراءات لهذه العملية.

وأكدت المصادر كذلك أن موضوع الحدود ومزارع شبعا سيبحث في اجتماع آخر للمجلس يحدد موعده لاحقاً.



فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard