سميّة الخشاب... تألّق بعد الطلاق الأول والأخير

15 نيسان 2019 | 08:24

المصدر: النهار وفضائيات

سمية الخشاب.

يبدو أن الظروف الأسرية المختلفة التي مرت بها الفنانة #سميّة_الخشّاب، كانت دافعاً لها في حياتها الفنية، منذ بداية طريقها الفني، وبسبب رفض زوجها الأول دخولها عالم الفن صممت على الطلاق وهي في سن الـ23 من عمرها، وبعدها مباشرة دخلت استوديوات التصوير، وأرادت النجاح في هذا المجال الجديد عليها.

وكانت بدايتها أمام الفنان الكبير صلاح السعدني، ونهال عنبر، ولطفي لبيب، من خلال مسلسل "الحساب" العام 1998، وقبل أن يتم عرض المسلسل عبر الفضائيات، رشحها المخرج الكبير مجدي أبو عميرة للمشاركة في دور نجاة في مسلسل "الضوء الشارد"، مع عدد من نجوم الفن أمثال سميحة أيوب، جمال إسماعيل، وممدوح عبدالعليم، وهو المسلسل الذي كان انطلاقة حقيقية لها.

وشاركت الخشاب، العام 2000، في مسلسلَي "سامحوني ما كنش قصدي"، و"الفجالة"، وفي 2001 شاركت في فيلم "رانديفو"، ثم فيلم "الرجل الأبيض المتوسط" ومسلسل "عائلة الحاج متولي" الذي كان أحد أهم المحطات في حياتها الفنية.

كما أعلنت الخشاب، في نهاية العام 2015، طلاقها من الطيار الذي تعرفت إليه في مسقط رأسها بمدينة الإسكندرية، لكنها أيضاً لم تفصح عن اسمه أو تكشف صورته للجماهير، واكتفت فقط عبر أحد البرامج بالإشارة إلى زواجها منه بعد قصة حب وصداقة طويلة، ولكنها عادت وأعلنت خبر طلاقها للمرة الرابعة.

وأحيت الفنّانة سميّة الخشّاب العام 2016 حفلات فنية عدة وأطلقت أغنية "يا مسكين".

كما أطلقت قبل أيام من إعلانها خبر طلاقها من الفنان أحمد سعد، والذي تزوجته في تشرين الأول 2017، أغنيتها الجديدة "بتستقوى"، وأعلنت أنها ليست مرتبطة بأي أعمال فنية حالياً.

وأعلنت الخشاب، عدم التحاقها في السباق الرمضاني المقبل، ولكنها ستشارك في أعمال فنية كثيرة عقب رمضان.

كما أشارت إلى استعدادها لعمل درامي وآخرين أحدهما سينمائي والثاني مسرحي خلال الفترة المقبلة، مضيفة: "ده رزق وجايلي بعد رمضان".

هذه الحركات... من أكثر طلبات النساء

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard