اتهام شركة أدوية بريطانية بزيادة مبيعاتها لإدمان الأفيون بطريقة غير شرعية

10 نيسان 2019 | 12:57

المصدر: "أ.ف.ب"

  • المصدر: "أ.ف.ب"

الأفيون.

وجهت هيئة محلفين كبرى في الولايات المتحدة تهمة لشركة الأدوية "إينديفيور" البريطانية بسبب زيادة مبيعات دواء لإدمان الهيرويين والأفيون بشكل غير قانوني، وجمع مليارات الدولارات من خلال هذه العملية.

وجاء في الاتهام الذي صدر عن المحكمة الفدرالية في "أبينغدون" في ولاية "فيرجينيا"، أنّ الشركة التي كانت حتى العام 2014 جزءاً من مجموعة "ريكيت بنكيسر"، تسعى إلى الاستفادة من مشكلة إدمان المواد الأفيونية التي تضرب الولايات المتحدة من خلال المبالغة في ترويج فعالية دوائها "سوبوكسون".ووفقا لأوراق الاتهام، بدأ المختبر في العام 2010، يؤكد للمتخصصين في مجال الصحة أنّ هذا الدواء أكثر فعالية وأقل خطورة من الأدوية المماثلة، في الوقت الذي لم يكن فيه كذلك.

كما اتهمت الشركة بإطلاق برنامج لربط المرضى بالأطباء الذين "كانوا يعلمون أنهم يصفون مادة السوبوكسون أو مواد أفيونية أخرى بإهمال وبلا مبرر".

ووجهت للشركة 28 تهمة تتعلق بالاحتيال على الرعاية الصحية والاحتيال الإلكتروني المتعلق بتسويق دواء "سوبوكسون".

ووصفت الشركة في بيان هذه الاتهامات بأنّها "غير مدعومة بالحقائق أو القانون".

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard