كلب يرفض ترك جثة مالكه بعدما صدمه القطار... أُبعد بالقوة من مكان الحادث

9 نيسان 2019 | 18:12

المصدر: "الدايلي مايل"

  • المصدر: "الدايلي مايل"

كلب مستلقٍ قرب جثة مالكه، "الدايلي مايل".

تُظهر صورٌ محزنة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي كلبًا مخلصًا يجلس إلى جانب جثة مالكه الذي توفي بعد أن صدمه القطار.

وبحسب ما ذُكر في موقع "الدايلي مايل" البريطاني، كان الضحية البالغ من العمر 57 عامًا، والذي عُرف باسم فيكتور رينا فاسكويز، يثمل بالقرب من سكة القطار عندما دهسه وقتله في الساعات الأولى من الصباح.

عَثر طاقم الطوارئ على كلب الضحية مستلقٍ إلى جانب الجثة. وأفادت بعض التقارير بأن الحيوان أزيل بالقوة من مكان الحادث، كما أنّه حاول أن يعضّ أحد رجال الشرطة والمسعفين الذين حاولوا إبعاده عن مالكه.

وقع الحادث على سكة قطار مونتيموريلوس في ولاية نويفو ليون بشمال شرق المكسيك. ويزعم السكان المحليون أن صاحب الكلب كان مدمناً على الكحول وأن حيوانه الأليف كان يرافقه لعدة سنوات.

لم يُتضح ما إذا كان الكلب قد وُضع في مأوى على الرغم من أن مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي دعوا إلى تبنّيه.

هذه الحركات... من أكثر طلبات النساء

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard