الذهب ينخفض صوب أدنى مستوى في 10 أسابيع

5 نيسان 2019 | 12:01

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

الذهب - (رويترز).

انخفض #الذهب اليوم الجمعة، لكنه يُتداول فوق أدنى مستوى في عشرة أسابيع والذي لامسه في الجلسة السابقة، في الوقت الذي ارتفع فيه #الدولار مقابل الين بفعل مؤشرات على إحراز تقدم في النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين وبيانات اقتصادية قوية من الولايات المتحدة.

ويترقب المستثمرون حاليا بيانات الوظائف الأميركية بحثا عن المزيد من الدلائل بشأن قوة الاقتصاد.

وبحلول الساعة 05:40 بتوقيت غرينتش، نزل الذهب في المعاملات الفورية 0.3 في المئة إلى 1288.75 دولاراً للأونصة، بعد أن لامس أدنى مستوياته منذ 25 كانون الثاني عند 1280.59 دولاراً في الجلسة السابقة. وتراجع المعدن الأصفر نحو 0.2 في المئة منذ بداية الأسبوع الجاري.

وهبطت العقود الأميركية الآجلة للذهب نحو 0.1 في المئة إلى 1293.70 دولاراً للأونصة.

وقال بنجامين لو المحلل لدى فيليب فيوتشرز ومقرها سنغافورة "تتوقع السوق بعض الإيجابية في بيانات (الوظائف) اليوم، لذا إذا تحركت في اتجاه مضاد للتوقعات قد تكون هناك بعض التقلبات الحادة في سعر الذهب".

وتجاوز الذهب يوم الخميس متوسطه المتحرك في مئة يوم البالغ نحو 1282 دولاراً للأونصة للمرة الأولى منذ نوفمبر تشرين الثاني على الأقل، مدفوعا في الأساس ببيانات قوية في الولايات المتحدة وتحسن الإقبال على المخاطرة.

وعززت أسواق الأسهم الآسيوية مكاسبها الأسبوعية مع صدور الكثير من عناوين الأنباء الخاصة بالمحادثات بين الولايات المتحدة والصين لكن دون التوصل إلى نتائج.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، نزل البلاتين في المعاملات الفورية 0.5 في المئة إلى 892.95 دولاراً ، بعد أن ارتفع لأعلى مستوياته منذ منتصف يونيو حزيران 2018 عند 901.49 دولار للأونصة في الجلسة السابقة.

وارتفع البلاتين نحو خمسة في المئة منذ بداية الأسبوع الجاري.

وزاد البلاديوم 0.4 في المئة إلى 1371.50 دولاراً للأونصة لكنه يتجه للانخفاض للأسبوع الثاني.

واستقرت الفضة عند 15.14 دولاراً للأونصة. وانخفضت الفضة لأدنى مستوياتها منذ نهاية كانون الأول في الجلسة السابقة.

تذوقوا الأرز بالحليب النباتي...طبقٌ من دون دسم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard