المياه الهولندية تحتضن حطام سفينة من القرن السادس عشر

3 نيسان 2019 | 17:28

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

حطام السفينة (أ ف ب).

اكتشف حطام سفينة عائدة إلى القرن السادس عشر صدفة في هولندا خلال عملية لتحديد موقع حاويات ضائعة في كانون الثاني الماضي في بحر الشمال، وفق ما أعلنت وزارة التربية والثقافة والعلوم الهولندية.

وأوضحت الوزارة في بيان أنّ "هذا أقدم حطام على الإطلاق يكتشف في المياه الهولندية".

واكتُشف الحطام خلال عمليات بحث لتحديد موقع حاويات أضاعتها "أم أس سي زوي"، إحدى أكبر سفن الحاويات في العالم، قبالة سواحل جزيرة فادن (شمال). وكانت السفينة تنقل حوالى 350 حاوية جنح العشرات منها إلى الشواطئ فيما فقدت غالبيتها في البحر.

وخلال عمليات بحث في مياه بحر الشمال، "اكتشفت ألواح من النحاس وعوارض خشبية، ما قاد فورا إلى فتح تحقيق أثري".

وخلص الباحثون إلى أنّ العوارض الخشبية مصدرها سفينة بطول 30 متراً كانت تنقل الألواح النحاسية.

وبيّنت الدراسات أنّ الخشب قُطّع سنة 1536، وأنّ السفينة شيدت بحدود العام 1540 في هولندا الحالية التي كانت جزءا من إمبراطورية كارلوس الخامس. وتعود ألواح النحاس إلى الحقبة عينها تقريبا.

وأشارت الوزارة إلى أنّ "ما يميز الألواح هو أنها تحمل علامات من عائلة فوغر التي كانت تهيمن على إنتاج النحاس في القرن السادس عشر"، مؤكّدةً أنّ "لهذا الاكتشاف قيمة كبيرة ثقافيا وأثريا".

وكانت عائلة فوغر مستقرة في منطقة بافاريا الألمانية وتألفت من تجار ومصرفيين فاحشي الثراء. وهي أدت دورا ًمحورياً في انتخاب كارلوس الخامس إمبراطورا في العام 1519 على حساب فرنسوا الأول.

ووصفت وزيرة التربية والثقافة والعلوم الهولندية إنغريد فان إنغلسهوفن الاكتشاف بأنّه "مذهل ويمثل إثراء للتراث الهولندي".

اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard