الجراح بعد اجتماع لجنة الكهرباء: الأجواء ايجابية والبنود الرئيسية ستحسم غداً

1 نيسان 2019 | 19:46

من اجتماع لجنة الكهرباء (الوكالة الوطنية للاعلام).

طمأن وزير الإعلام جمال الجراح أنّ "الأجواء إيجابية جداً" في اجتماع اللجنة الوزارية المكلفة دراسة خطة الكهرباء، مشيراً إلى أنّه "حصل تقدم كبير جداً في الاتفاق المبدئي على بعض النقاط الأساسية في الخطة وفي سياسة الكهرباء، وستعقد غداً بين الرابعة والسادسة عصراً جلسة ثانية لاستكمال هذه النقاط، بنفس الإيجابية والروحية التي سادت اجتماع اليوم".

ولفت الجرح عقب اجتماع اللجنة برئاسة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، في السراي الحكومي، وبحضور نائب رئيس مجلس الوزراء غسان حاصباني والوزراء: علي حسن خليل، جمال الجراح، أكرم شهيب، محمد فنيش، يوسف فنيانوس، كميل أبو سليمان، ندى البستاني وعادل أفيوني والأمين العام لمجلس الوزراء محمود مكية وممثلون عن البنك الدولي وعدد من المستشارين، إلى أنّ النقاط الأساسية للخطة "ستحسم غداً بشكل نهائي، وبالتالي نذهب إلى مجلس الوزراء الخميس المقبل بموافقة على البنود المهمة في خطة الكهرباء".

 ولفت إلى وجود بعض "التعديلات والتوضيحات التي يجري النقاش حولها، فتصبح الأمور واضحة بشكل كبير جدا لأعضاء اللجنة، وتكون هناك إيجابية في الموافقة عليها"، مشيراً إلى "وجود رأيين موضوع المناقصات، وسنبحث غداً ما هو الأنسب بينهما، بمعنى من يعطينا مناقصة في وقت أسرع من الآخر، وما هي الضوابط في كلتا الحالتين".

وقال أنّ "القوات اللبنانية قدمت دراستها إلى أعضاء اللجنة في نهاية الجلسة، وسندرسها الليلة ونتناقش فيها غدا"، مؤكّداً أنّه "تمت دراسة أكثر البنود، وستم رفع التعرفة الحالية بعد تحسين التغذية".

أما عن دفتر الشروط، فلفت الجراح إلى أنّه "بحاجة إلى موافقة مجلس الوزراء، والبنك الدولي يساعدنا في إعداده، وأساسا هناك فكرة عن دفاتر الشروط موجودة لدى وزارة الطاقة، ونأمل أن نذهب إلى مجلس الوزراء بدفتر ممتاز".

وأكّد أنّ "الحل المؤقت سيؤمن لنا 1450 ميغاواط، وهو يمكن أن يكون منفردا أو جزءا من الحل الدائم، وبالتالي يصبح استعمال المؤقت لاستكمال الدائم، وهذا خيار مطروح وتمت مقاربته بإيجابية كبيرة جدا، وهو يبدأ بـOpen cycle ومن ثم نأتي إلى الـCombined cycle"، مضيفاً في موضوع الاستملاك في سلعاتا أنّ "الكل يعرف من خلال الإعلام أنه تم تخفيض مساحة الأرض".

"قطعة حرية" معرض جماعي لـ 47 مبدعاً تجسّد رسالة "الدفاع عن الحرية ولبنان"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard